اغلاق

أخاء الناصرة يخسر في عقر داره بالوقت القاتل لريشون لتسيون 1-0

خسارة بيتية قاسية مني بها فريق مكابي الاخاء الناصرة عصر اليوم الجمعة بعقر داره امام فريق هبوعيل ريشون لتسيون بهدف يتيم متابل لا شيء، في المباراة التي جمعت


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

الفريقين على ستاد الناصرة عيلوط وحضرها حوالي الـ 500 متفرج .
افتتاحية المباراة جاءت متوازية وجس نبض من قبل كلا الفريقين اللذين بحثا عن الحفاظ على شباك نظيفة على الاقل في الربع ساعة الاولى من المباراة وحاول كل منهما  قنص هدف السبق من خلال الهجمات عبر الاطراف ولكن كل ذلك لم يتكلل بالنجاح لينهي الشوط الاول بالتعادل السلبي (0-0) .

أحداث الشوط الثاني
في الشوط الثاني لم يطرأ أي تحسن على مستوى الفريقين وواصل نفس الاداء والانتشار على أرض الملعب وسط غياب الحماس والاثارة من المباراة، ولوحظ حارسا المرمين في سبات عميق ولم يجتهدا كثيرًا الى ان جاءت الدقائق القاتلة من المباراة وريشون لتسيون تنجح بحسم المباراة في الدقيقة الـ (89) من قدم جيل يتسحاق الذي صوب صاروخًا عن بعد 20 مترًا استقر في شباك حارس الناصرة مهدي زعبي، لتنتهي المباراة بخسارة قاسية للناصرة (1-0) مع العلم ان نتيجة تعادل كانت منصفة أكثر للفريقين .


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق