اغلاق

في اللون الزهري كل معاني الراحة والهدوء والاسترخاء

عندما نذكر اللون الزهري، نتصوّر عادة لوناً ينحصر بالفتيات في الديكور، ولا يخطر في بالنا أن هذا اللون قد يُستخدم بتدرجات عدة وفي أماكن مختلفة في المنزل بشكل مدروس،


الصورة للتوضيح فقط

ليعكس في المكان صورة عصرية تختلف في تأثيرها وفقاً للغرفة التي يستخدم فيها، وبحسب التدرّجات التي تم اختيارها منه. هذا من دون أن ننسى أن التأثير النفسي لهذا اللون الجميل والراقي يختلف أيضاً باختلاف تدرجاته والطريقة التي يستخدم فيها. مع الإشارة إلى أن اللون الزهري يعتبر نسخة ناعمة من الأحمر فيعكس مثله العشق والطاقة في أي مكان يحلّ فيه.

من الضروري أن تحسني استخدام اللون الزهري بما يتناسب مع الهدف الذي ترغبينه من ذلك، وحتى لا تقعي في فخ الابتذال. فثمة طرق عدة متاحة لاستخدامه في ديكور المنزل، وكل منها يترك أثراً مختلفاً.

● استخدمي الزهري الزاهي الهادئ مع اللون الرمادي لتضفي لمسة من البراءة العصرية على المكان.

● لتنشري في الغرفة أجواء ربيعية بامتياز، ما عليك إلا أن تمزجي اللون الزهري بتدرّجاته الهادئة مع تدرجات من اللون الأخضر. بهذه الطريقة تجعلين من غرفة الجلوس مثلاً مكاناً جذاباً ومريحاً يحلو لكل أفراد العائلة الجلوس فيه.

● يمكن أن تجعلي من غرفة تختارينها في المنزل مكاناً ينبض بالحيوية، بطلاء جدار واحد فيها باللون الزهري الحيوي اللافت.

● أضفي أجواء فيها المزيد من الحماسة والطاقة على الممر الطويل بين الغرف بطلائه باللون الفوشيا، لاعتباره مكاناً لا تمضين الكثير من الوقت فيه.

● اجعلي إحدى الغرف أكثر تميزاً باعتماد اللون الزهري الفاتح مع الليلكي الزاهي والرمادي الداكن.

● يمكن تنسيق الزهري مع ألوان مختلفة تماماً كالبني والأسود والأخضر والذهبي والفضي، لخلق أجواء مختلفة في المكان. فعند مزجه مع الأزرق الغامق، يولد من هذا المزيج توازن فيه المزيد من الأنوثة.

● يولّد مزيج الزهري مع الفضي تحديداً، مظهراً أكثر تكلفاً وتميزاً.

● يكفي اعتماد أكسسوار زهري واحد في المكان حتى تكسري الروتين الموجود فيه.

● طلاء جدران إحدى الغرف الصغيرة بالزهري الفاتح والهادئ يجعلها أكثر اتساعاً.

● اللون الزهري يضفي على المطبخ الحيوية، سواء في حال اختياره للستائر أو الجدران. كما أن وجوده مع جدران بيضاء يعكس جواً يجمع ما بين الدفء والجاذبية.

● حتى إذا كان المكان صغيراً، يمكن جعله أكثر تميزاً بمجرد إضافة الزهري بلمسة ناعمة فيه.

احذري: قد تملّين بسرعة من اللون الزهري. لذا، ولئلا تملّي من الأجواء الرومانسية التي يضفيها بتدرجاته الزاهية على المكان، من الأفضل أن تختاري نقوشاً بسيطة وناعمة على أن تكون الأقمشة والمواد التي تنتقينها أكثر تكلفاً لمزيد من التميّز.

كيف تعتمدينه في غرفة النوم؟
لغرفة نوم أكثر جاذبية، الجئي إلى تدرّجات قوية من الزهري. عندها، تحوّلين غرفتك إلى مكان أكثر حدةً وتميزاً، خصوصاً عندما تختارينه بدرجة من الأرجواني المفعم بالطاقة فتشعرين وكأن العطور تفوح منه.

لكل من تدرّجات الزهري تأثيره في المزاج
● عموماً، يعتبر الزهري لوناً مريحاً في الديكور، واعتماده في المنزل، خصوصاً بتدرجاته الهادئة يضفي أجواء تدعو إلى الاسترخاء والهدوء.

● يعمل اللون الزهري كمهدّئ للأعصاب ويقضي على أي شعور بالغضب والتوتر، فيما التعرض بكثرة للون الأحمر يزيد من معدل الطاقة.

● يعتبر الزهري بتدرجاته الناعمة لوناً أمثل لغرف الأطفال لما يبثه من مشاعر الحب والهدوء والسعادة لديهم.

● اختاري الزهري الداكن بتدرجات التوت لغرفة الطعام، فهو يُشعر الحاضرين بدفء المكان وبالارتياح بفضل النور الذي ينعكس فيه.

● ينصح مهندسو الديكور الأشخاص الذين يفضلون طلاء الجدران باللون الأبيض باعتماد الزهري الممزوج مع الرمادي لاعتباره يولّد شعوراً بالارتياح.

● يضفي الزهري الهادئ والناعم أو البيج بألوان زهرية خافتة أجواء محببة في المكان.



لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من المنزل اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
المنزل
اغلاق