اغلاق

مرشحة العضوية في أم الفحم سلمى محاميد: أنا امرأة قادرة

تنافس سلمى سليمان محاميد على عضويّة بلديّة ام الفحم من خلال خوضها الإنتخابات الوشيكة ضمن قائمة الغد المشرق، في المقعد الرابع بالقائمة. تقول سلمى

 
الصورة وصلتنا من قائمة الغد المشرق

محاميد في تعريفها لنفسها  :" انا امرأة أعمل كسكرتيرة في معرض الجاليريا في مدينة ام الفحم ومرشدة فنون وأعمل في مشروع اليوم الطويل وحاصلة على عدّة شهادات بهدف تذويت النفس ولكيّ أكون غنيّة بأفكار مختلفة وعملت بالتطوّع لمدّة عام ونصف في جمعيّة الغد المشرق الفحماويّة، فكنت أعمل وأزور دار الأيتام والمسنيّين وأناس يعانون من أمراض نفسيّة، كلّ ذلك بدون مقابل من اجل خدمة المجتمع".
وحول دوافع ترشحها قالت:" ترشيحي جاء من قبل الأستاذ تيسير سلمان  مرشح الرئاسة لقائمة الغد المشرق الذي رأى من خلالي، الأمّ المثالية والمعطاءة التي تعلّمت، علّمت، تطوّرت والتحقت بعدّة معاهد لتحظى بشهادات متنوّعة بعدّة مجالات وقامت بتدريس أبنائها الذين تخرّجوا من معاهد عليا ومن هنا جلس معي وسمعني وارتأى الى ترشيحي كوني امرأة قياديّة والشخصيّة النسائية المناسبة للعمل البلدي".
اضافت حول الامور التي ستعمل عليها محاميد في حال دخولها المجلس البلدي:" سأعمل على توعية الامّهات في كلّ ما يتعلّق بالتربية الصحيحة للأبناء وتكثيف المحاضرات لكلّ الأجيال والعمل على محو الأميّة وتشجيع الأمّهات على التطوير وزيادة الثقافة والوعي وفتح نوادي ثقافيّة ودورات لكلّ الأمّهات وتشجيع الأمّ على العمل".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق