اغلاق

اتمام الصلح في طوبا الزنغرية بعد تدخل لجنة المتابعة

بعد جهد من لجنة المتابعة العليا ممثلة برئيسها محمد بركة والدكتور منصور عباس وبمشاركة وجهد من عدد من الإخوة رجال الاصلاح ، تم أمس عقد جلسة صلح


الدكتور منصور عباس نائب رئيس الحركة الاسلامية

وتسامح في بيت الشيخ " ابو حميدي " في طوبا الزنغرية.
وقد شارك في اللقاء الشيخ ابو يوسف حسين الهيب رئيس المجلس المحلي ، والمحامي ابو احمد وسام عمر رئيس المجلس المنتخب ، وبحضور عدد من الاهالي من الطرفين وبمشاركة وجهد الوجهاء أبو فايز فواز برجس وأبو فالح نمر الهيب وأبو وسام ماجد فلاح .
وقد تم في الجلسة التصافح والتغافر والتسامح، والإعلان عن قبول نتائج الانتخابات في طوبا الزنغرية، واستعداد الطرفين خصوصا الرئيس الحالي والرئيس المنتخب للتعاون خدمة للبلد وأهلها . وقد تبادل الطرفان التحيات والتهاني، واستنكرا وأدانا أي اعمال عنف او إساءة لأي طرف، وأكدا على الاحترام والتقدير المتبادل.
وقد أشاد الحضور بـ " الجهد الكبير الذي قام به رئيس المجلس المحلي ابو يوسف حسين الهيب، الذي ما زال منذ سبع 47 سنة يخدم أهله بكل إخلاص وتفانٍ في طوبا الزنغرية مربيا ومديرا ورئيسا للمجلس المحلي منذ ثلاثين سنة ، حيث أفنى خلالها عمره في إعمار البلد وتشييد المؤسسات وتنفيذ مشاريع البنى التحتية ومشاريع بناء الانسان في التربية والثقافة والتعليم والرياضة وغيرها، وعمل مخلصا في المحافظة على النسيج الاجتماعي والسلم الأهلي والأصلاح وقضاء حوائج الناس " .
ودعا الحضور لرئيس المجلس المنتخب وسام عمر بالتوفيق والسداد خدمة للبلد وأهلها.
ودعا الحضور أيضا في كلماتهم الى " اعلاء قيم المحبة والاخوة والتسامح والتعاون في طوبا الزنغرية، واعتبر الجميع ان الأحداث المؤسفة هي سحابة صيف عابرة وستبقى طوبا الزنغرية بلد الوحدة والاخوة " .
وشكر الحضور الشيخ ابو حميدي على ضيافته الكريمة لهذا اللقاء. 


حسن الهيب


وسام عمر



محمد بركة


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق