اغلاق

من تنتخب ام الفحم بالجولة الثانية اليوم - الشيخ ام الدكتور؟

يترقب عشرات الآلاف من أهالي أم الفحم اليوم الثلاثاء نتيجة انتخابات الجولة الثانية التي يتنافس فيها الرئيس الحالي الشيخ خالد حمدان (نور المستقبل) ، والدكتور سمير


د. سمير صبحي محاميد

صبحي محاميد (البيت الفحماوي).
وتُعتبر هذه الجولة الأكثر أهمية في ظل الاستقطاب للشرائح الاجتماعية والسياسية المختلفة وعقد تحالفات مع تيّارات عدّة لكل طرف، من أجل كرسيّ الرئاسة الذي سيحدّد ملامح مدينة أم الفحم خلال الخمس سنوات المقبلة.
ويتنافس في هذه الجولة، الشيخ خالد حمدان الذي يُعتبر أحد أهم أقطاب الحركة الإسلامية سابقا في أم الفحم والتي كان أمير دعوتها على مدار عقدين من الزمن قبل حظرها إسرائيليا عام 2015 وقبل أن تفصله الحركة الإسلامية على خلفية انتخابات 2013 والتي خاضها الشيخ حمدان بمفرده وبقراره الخاص. أما الآخر فهو د.سمير محاميد الذي يقود قائمة "البيت الفحماوي" التي أطلقها بعض الشباب المحسوب على التيّار الإسلامي، ويحظى بدعم وتأييد شبابي واسع، وبعض من كانوا سابقا مؤيدين للحركة الاسلامية المحظورة.
وكانت الجولة الأولى قد أفرزت في النتائج الرئاسية عن فوز د.سمير صبحي بنسبة 36% من مجمل أصوات الناخبين، بينما الشيخ خالد حمدان حصل على 27%. كما وكانت نسبة التصويت في أم الفحم بالجولة الأولى 73%. في حين يتوقع مراقبون أن تنخفض بنسبة كبيرة في الجولة الثانية.


الشيخ خالد حمدان

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق