اغلاق

سيدة مطلقة : رغم معاناتي الطويلة .. ما زلت أحب طليقي !

أعاني من مشكلة بنسبة كبيرة، وهي أنني مطلقة منذ شهرين ونصف، ومشكلتي هي أنني لا زلت أحب طليقي كثيراً، ولا أستطيع نسيانه، لدرجة أنني أتابعه من خلال حساباته،


الصورة للتوضيح فقط

لكنني وضعت حداً أن لا أتابعه، ولم أكلمه منذ أن طلقني، وأشعر بالحزن والضيق، وأود أن أرجع إليه، لكن هذا من المستحيل؛ لأن أهلي لا يريدونني أن أرجع؛ لأنه في نظر أهلي ليس كفؤاً، وأنا كذلك، ولكنني أحب الصبر؛ لأن الصبر مفتاح الفرج، ويقولون بأنني ضائعة، وفعلاً أعاني من مشاكل كثيرة معه، ودائماً أشكو إلى أمي معاناتي منه، وقد ذكرت لي بأنه بعد أن طلقني تحسنتُ من الناحية الصحية، وأنني لا أبكي دائماً، ولكن لا أدري لماذا لا أقتنع بكلام أهلي أنه قضاء وقدر، وأنني انتهيت منه!

تواجهون في حياتكم مشكلة اسرية ، زوجية ، عاطفية ، اجتماعية او غيرها ؟ تبحثون عن حل ؟ حائرون وبحاجة الى مساعدة ؟ .. يمكنكم ان تطرحوا مشكلتكم ليشارككم في حلها متصفحو موقع بانيت ، من خلال هذه الزاوية - " قلوب حائرة " .كل ما عليكم ان تفعلوه هو ان تبعثوا بمشكلتكم الى العنوان التالي :panet@panet.co.il .


لمزيد من قلوب حائرة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق