اغلاق

أسباب صحية تجبرك على الحد من تناول المشروبات الغازية

خلال تناول الطعام أو بعده، في أوقات العمل، عند الاستراحة أو حين يتسلل اليك الملل والتعب، حالات كثيرة يمكنها أن تـزيد من نسبة المشروبات الغازية،


صورة للتوضيح فقط

التي تتناولها في اليوم الواحد دون أن تخطط أو تنتبه لذلك، فهي لا شكّ لذيذة، مسلّية وتعطيك شعوراً بالانتعاش. ولكن ما هي الأسباب الصحية التي تحتّم عليك التحكّم جدياً بالكمية التي تدخل جسمك من الصودا؟ اكتشف في هذه السطور.

- ارتفاع الضغط:
إنّ احتواء المشروبات الغازية على نسبة عالية من الصوديوم والسكر أو بدائله، يجعلها سبباً رئيساً في رفع ضغط الدم، خصوصاً في حال كنت عرضة للضغوطات النفسية أو العملية بشكل كبير، لذا لا بدّ لك الابتعاد عن كل ما يساهم في تفاقم هذه المشكلة الصحية التي قد تشعرك بآلام الجسم والرأس، وتسبب لك التوتّر وانعدام التركيز.

- ضرر الأسنان:
تعتبر المشروبات الغازية مصدراً لا يستهان به للسكّر، إضافةً الى المواد الكثيرة الأخرى التي قد تتسبب في تحلل أسنانك. وإضافةً الى كونها تهدد ابتسامتك بالتسوّس، فإنّ ميناء الأسنان هي أيضاً ضحية لتناول أكثر من كوب من الصودا يومياً بسبب الأحماض الموجودة فيها. وللأسف، حتّى تنظيف الأسنان مباشرةً لن يقي أسنانك هذا الخطر المحدق فيها.

- السعرات الحرارية:
هل تعرف أن حصّة واحدة من المشروبات الغازية تحتوي على حوالي 6 ملاعق من السكر؟ فكّر قليلاً بزيادة الوزن التي قد تسببه لك هذه العادة. وحتّى اختيارك لها مناسبة للرجيم قد يسبب لك الانتفاخ ناهيك عن خطر الاسبرتام على الدماغ والجهاز التناسلي، إضافةً الى أعضاء جسمك الأخرى.

- الادمان:
إن كمية الكافيين الكبيرة الموجودة في كوب الصودا الواحد، هي سبب كافٍ لكونها تجرّك الى ادمانها ما قد يضعك بدوره أمام مخاطر صحية جسيمة عدّة كالتهابات الكبد، البدانة، السكري، الحرقة وسواها.



لدخول زاوية الصحة والمنزل اضغط هنا

لمزيد من الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الصحة
اغلاق