اغلاق

سُلطة المياه ترد على النائب غنايم بشأن نبع صفورية

في ردها على رسالة النائب مسعود غنايم حول هدم عين القسطل في صفورية "أجابت سُلطة المياه بأنها لم تهدم العين وإنما أوقفت جمعية البستان من استعمال مياه العين


النائب مسعود غنايم

 وأزالت الأجهزة التي وضعتها الجمعية بشكل غير قانوني وغير مُرَخّص". وفق ما جاء في بيان صادر عن مكتب غنايم.
وأضافت، وفقا للبيان: "نبع المياه ليس ملكاً لأي شخص ولا لأصحاب الأراضي وحسب القانون تُعتبر ملكاً عاماً والجسم المخوَّل بإدارتها هي سُلطة المياه، عملية وقف إستعمال المياه على يد حمعية البستان تم تنفيذه وِفقاً لقرارات عديدة لمحكمة قضايا وشؤون المياه، وحسب الإتفاق الذي تم بعد رفض إستئناف الجمعية كان عليها أن تقوم بتركيب جهاز قياس مياه عن بُعد تابع لسُلطة المياه، وأيضاً إلتزمت الجمعية بتقديم طلب لترخيص إستخراج مياه العين ودفع أثمان المياه التي سيستعملونها والتي قاموا بإستعمالها. جمعية البستان لم تُنفّذ ما جاء بالإتفاق والإلتزام وماطلت لمدة عدة سنوات وهذا أدى بالتالي إلى قيام سلطة المياه بوقف إستعمال الجمعية للمياه" .
وجاء في الجواب أيضاً: "من أجل منع التسبب بالضرر للفلاحين على الجمعية التوجّه لوزارة الزراعة من أجل تخصيص حِصَص مياه لأعضائها والتوجه لشركة مكوروت لتنظيم توصيل المياه للفلاحين".
وفي تعقيبه على جواب سلطة المياه قال النائب غنايم: "إن سُلطة المياه تضرب عرض الحائط الوثائق التي تُثبت حق الفلاحين وأصحاب الأرض بإستعمال مياه العين وسوف نواصل متابعة هذه القضية مع اللجنة الشعبية والفلاحين وأصحاب الأراضي".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق