اغلاق

معلومات سريعة وهامة عن تقشير البشرة بالمنـزل

تحتاج الخلايا الميتة المتراكمة على سطح البشرة إلى بعض المساعدة حتى تتقشر وتزول. لا بد إذاً من استعمال مستحضر التقشير المشتمل على مكونات،


الصورة للتوضيح فقط

على مكونات فعالة وأحماض مفيدة لجعل البشرة نضرة ومتألقة.

مستحضرات التقشير الآلية:
تعمل مستحضرات التقشير الآلية على إزالة الخلايا الميتة باستعمال مواد كاشطة خفيفة. وتكون هذه المستحضرات مبدئياً عبارة عن مستحضرات تنظيف بتركيبة قشدية، مشتملة على جزيئات خشنة بالغة الصغر. وعند فرك مستحضر التقشير برفق فوق سطح البشرة، يعمل الاحتكاك على إزالة الخلايا الميتة القديمة.
مستحضرات التقشير الآلية مفيدة خصوصاً لصاحبة البشرة الدهنية أو التي تعاني من حب الشباب، لأن هذه المستحضرات تزيل الخلايا الميتة والأوساخ التي تسدّ المسام. لكن يجب عدم فرك البشرة بخشونة تفادياً لحصول مزيد من التحسس.
إلا أن مستحضرات التقشير الآلية قد تكون قاسية عند استعمالها، لأنها تزيل فعلياً الطبقة العلوية من البشرة. وهناك بعض التركيبات التي تحتوي على جزيئات خشنة جداً بحيث قد تجرح البشرة. لذا، يوصي أطباء الجلد باعتماد حركات خفيفة ورقيقة عند استعمال مستحضر التقشير.

مستحضرات التقشير الكيميائية:

يعتمد مستحضر التقشير الكيميائي على الأحماض الرقيقة لتذويب الروابط التي تحول دون تساقط الطبقة العلوية من خلايا البشرة الميتة عن الوجه والجسم. وثمة نوعان أساسيان من مستحضرات التقشير الكيميائية، تلك التي تحتوي على أحماض ألفا هيدروكسي (AHA)، وتلك التي تحتوي على أحماض بيتا هيدروكسي (BHA).

- تشتق أحماض ألفا هيدروكسي من أطعمة مختلفة، مثل الفاكهة والعنب والحليب. ولعل أبرز أحماض ألفا هيدروكسي المستخدمة في المنتجات هي حمض الغليكوليك، والحمض اللبني، وحمض التفاح، وحمض الفاكهة الثلاثي. وتعتبر أحماض ألفا هيدروكسي مثالية لأصحاب البشرة الجافة أو السميكة.

- أحماض بيتا هيدروكسي أكثر ذوباناً في الزيوت، وهي بالتالي أفضل لتقشير البشرة الدهنية أو البشرة المعرضة لحب الشباب. وقد يكون حمض الساليسيليك الأشهر بين أحماض بيتا هيدروكسي.

يقول أطباء الجلد إن مستحضرات التقشير المشتملة على أحماض ألفا هيدروكسي أو أحماض بيتا هيدروكسي أقل إيذاء للبشرة من مستحضرات التقشير الآلية. وهي تساعد أيضاً على إنعاش البشرة بطريقة يعجز عنها التقشير الآلي. فهي تخفض مستوى الحموضة في البشرة، وتساعد على تمليس التجاعيد الصغيرة والسطحية، مما يحسن مظهر البشرة الجافة أو المتضررة نتيجة الشمس.
لا شك في أن العثور على التركيبة المناسبة لبشرتك يستلزم بعض التجارب. تجدر الإشارة أيضاً إلى أن هذه الأنواع من مستحضرات التقشير تزيد حساسية البشرة للشمس طوال أسبوع كامل بعد الاستعمال. لذا، قبل الخروج من المنـزل، لا بد من استعمال القناع الشمسي.

تقيّدي بالإرشادات:

لا يجدر أبداً استعمال مستحضر التقشير كل يوم. فالبشرة تحتاج إلى الوقت لتجديد طبقتها العلوية، التي يزيلها التقشير. لذا، يجدر بصاحبة البشرة الجافة أن تقشر بشرتها مرة أو مرتين فقط أسبوعياً. أما صاحبة البشرة الدهنية فيمكنها تقشير البشرة مرتين إلى أربع مرات أسبوعياً.
توقفي فوراً عن استعمال مستحضر التقشير إذا لاحظت تحسساً أو طفحاً في بشرتك. وتذكري ضرورة ترطيب بشرتك بعد التقشير لتلطيفها والحؤول دون جفافها.

خطوة في غاية الأهمية:
نميل جميعاً الى التمسك بخطوات ثلاث أساسية للعناية بالبشرة: التنظيف، الترطيب والوقاية من الشمس. بالتأكيد هناك الكثيرات من اللواتي يلجأن إلى الأقنعة الأسبوعية، ولكننا جميعاً ننسى في معظم الأحيان خطوة واحدة في غاية الأهمية وهي التقشير.
لا تكتفي أبداً بتنظيف البشرة وترطيبها وحمايتها من أشعة الشمس الضارة. بل عليك استعمال مستحضرات التقشير إذا كنت تريدين الحصول على بشرة مشرقة. فتقشير البشرة بشكل دوري يساعد في تخلصها  من الخلايا الميتة والشوائب المتراكمة على سطحها ويعزز حصولك على بشرة صحية وناعمة ونقية ومتناغمة اللون. كما يساعد في منع ظهور حبّ الشباب وتضييق المسامات والتخفيف من التجاعيد، بالإضافة إلى مساعدة البشرة على امتصاص المرطب بشكل فعال للاستفادة من مكوّناته المغذية.

لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من حياة الصبايا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حياة الصبايا
اغلاق