اغلاق

وزير الطاقة يزور كفرقرع :‘ كنت أفضل عدم تبكير الانتخابات‘

" انا سعيد بلقاء المواطنين العرب، الذين هم جزء لا يتجزأ من دولة إسرائيل. ومهم ان نلتقي بهم نسمعهم ونتحاور معهم ونقدم كل ما يلزم لتطوير البلدات العربية
Loading the player...

في مختلف مجالات ونواحي الحياة"، هذا ما قاله وزير الطاقة يوفال شتاينتس في حديث خاص لموقع بانيت وصحيفة بانوراما ، خلال زيارته لقرية كفرقرع مساء أمس الثلاثاء .
جاءت هذه الزيارة والتي أقيمت في قاعة حكاية، بمبادرة المستشار حسام مصري وبحضور العشرات من الناشطين والفاعلين في حزب الليكود ومجموعة من الضيوف من الوسطين العربي واليهودي، ضمن سلسلة اللقاءات التي يقوم بها حزب الليكود في الوسط العربي.

" الزيارة ضمن نشاطات الانتخابات التمهيدية في حزب الليكود "
وقال شتاينتس "ان زيارته لقرية كفرقرع ولقاء الناشطين من أبناء الوسط العربي، ليست لها علاقة بتقديم موعد الانتخابات، وانما ضمن نشاطات الانتخابات التمهيدية في حزب الليكود "برايمريز"، وقد تلقيت دعوة من السيد حسام مصري وشرف لي ان أشارك في مثل هذا اللقاء وان أقوم بمثل هذه الزيارة كوزير في الحكومة واللقاء بالمواطنين العرب، من اجل الاهتمام بقضاياهم ومشاكلهم من خلال الاستماع لهم واللقاء بهم، وهذا ما يستحقه أيضا المواطنين العرب داخل دولة إسرائيل " .

"كنت افضل ان تظل الانتخابات بموعدها" 
واضاف الوزير قائلا :" انا جدا سعيد بانه يوجد هنا أعضاء في حزب الليكود ، وانا اعتقد ان هذا شيء مهم وايجابي بانضمام مواطنين عرب لحزب الليكود الذي يقود الحكومة منذ عشرات السنين ، فهذا امر مهم جدا ، من اجل مساعدتهم، ومساعدتنا لفهم مشاكلهم والتحديات التي يعيشونها ولضمان الحلول المناسبة للوسط العربي ، لانه مهم جدا ان تشعر الأقلية العربية في إسرائيل انها جزء وقسم من الدولة المتطورة والحديثة . هذا امر جيد للعرب واليهود وأيضا شيء جيد للدولة ولنا جميعا" .
وفي رده لموقع بانيت وصحيفة بانوراما حول رأيه بتقديم موعد الانتخابات، قال شتاينتس :" كنت افضل ان تظل الانتخابات بموعدها لتكمل الحكومة عملها ، وقد اثبتت نجاحها بتحسين وتطوير الخدمات والمشاريع في جميع المجالات ".

" نتنياهو سيفوز بالانتخابات المقبلة "
وأضاف شتاينتس بالقول :"هذه الحكومة حققت الكثير من النجاحات في السنوات الأخيرة، ونذكر اننا استطعنا خلال عام 2009 بقيادة رئيس الحكومة نتنياهو وبالرغم من الوضع الاقتصادي الصعب في العالم، استطعنا محاربة البطالة . فقط نحن في إسرائيل استطعنا الخروج من الازمة الاقتصادية العالمية ، وان ننهض بالاقتصاد الإسرائيلي . نحن التقدم والازدهار وهذا مثال بسيط جدا لما قامت به الحكومة بقيادة الليكود في السنوات الأخيرة، وكل مواطني إسرائيل استفادوا من هذه الحكومة وسياستها، انا على يقين ان الليكود برئاسة بنيامين نتنياهو سيفوز بالانتخابات المقبلة، وهو الذي سيشكل الحكومة وقيادة الدولة في السنوات المقبلة لما فيه مصلحة لدولة إسرائيل ولجميع مواطنيها عربا ويهودا" .

" هذا الاجتماع كان قد قرر له قبل قرار تقديم موعد الانتخابات "
من جانبه ، اكد المستشار حسام مصري على "أهمية مثل هذه اللقاءات والاجتماعات ومدى مشاركة قيادات الوسط العربي والفاعلين في صنع القرار لانه لا يكفي الخطابات والشعارات، وانما هناك ضرورة ملحة ان نكون شركاء ولنا كلمة في صنع القرار، حتى نؤثر ونقود ونخدمة أبناء مجتمعنا العربي" . 
وقال مصري لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" بالنسبة لهذا الاجتماع، فقد كان مقررا له، قبل قرار تقديم موعد الانتخابات من اجل بحث الكثير من القضايا والاشكاليات، التي يعاني منها مواطنو كفرقرع وأبناء مجتمعنا العربي، وعلى رأسها مشكلة الكهرباء وتزويد خطوط الكهرباء، الامر الذي يعاني منه اغلبية البلدات العربية. باعتقادي بالنسبة لقرار موعد تقديم الانتخابات فان هذا الامر كان متوقعا، والكل كان على يقين بمثل هذه التطورات . ولكن هنا علينا ان ندرك نحن المواطنون العربي بان بنيامين نتنياهو هو السياسي رقم 1 في الدولة، هذه حقيقة يجب ان ندركها جميعا ، ومن المتوقع بشكل اكيد ان يعود ليكون رئيس حكومة ومهم جدا ان نستغل علاقاتنا ومهامنا من اجل خدمة أبناء مجتمعنا في جميع المجالات والوقوف الى جانبهم في كل التحديات والصعاب التي يعيشونها ".

" الحزب الحاكم هو الذي يعمل "
واردف حسام مصري بالقول :" الحزب الحاكم هو الذي يعمل وسنعمل كل ما بوسعنا من اجل استغلال خبرتنا حتى نكون جزءا من الحزب الحاكم من اجل أبنائنا ومجتمعنا وقضايانا . والحقيقة التي يدركها الجميع ان بلداتنا العربية ومجتمعنا العربي يعانون من الكثير من القضايا الملحة والمصيرية وأعضاء الكنيست كونهم في المعارضة لا يستطيعون التأثير والمساعدة ، فمهم جدا ان نكون جزءًا من الحزب الحاكم وان نكون في الحكومة من اجل خدمة أبناء مجتمعنا" .
هذا وقد شمل اللقاء على مداخلات عديدة من الشخصيات التي حضرت ، حيث استمع الوزير والوفد المسؤول المرافق له للعديد من القضايا والمشاكل التي يعاني منها المواطن العربي ووعد بان يعمل جاهدا مهنيا في إيجاد الحلول المناسبة من اجل خدمة المواطنين .


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق