اغلاق

المحكمة تطلب موقف المستشار القضائي للحكومة من نشر الصور المسيئة للمسيحية في حيفا

في إطار الالتماس الذي قدمه الاب ديمتري خوري راعي طائفة الروم الارثوذكس في حيفا والأب اغابيوس ابو سعدى راعي طائفة الروم الكاثوليك في حيفا بواسطة المحامين قيس

 
صورة للتوضيح فقط

يوسف ناصر وتوماس داميانوس للمحكمة المركزية في حيفا لوقف نشر المسيئة للمسيحية والمعروضة في متحف حيفا، "أصدرت المحكمة المركزية يوم الثلاثاء قرارا عاجلا يطالب المستشار القضائي لحكومة اسرائيل بتقديم موقفه للمحكمة ازاء نشر الصور المذكورة وذلك على ضوء الادعاءات القضائية ضد شرعية وقانونية نشر هذه الصور والمواد والتي تمس بشكل سافر أقدس رموز الدين المسيحي ومشاعر المسيحيين في البلاد والعالم". وفق ما جاء في بيان وصلنا من مكتب المحامي قيس ناصر.
اضاف البيان:"
هذا وقد قدم الالتماس القضائي ضد متحف حيفا الذي تعرض داخله الصور وبلدية حيفا المسؤولة عن المتحف. وقد اكد آباء الكنائس في التماسهم للمحكمة ان عرض المواد المذكورة غير قانوني وهو لا يندرج في إطار حرية التعبير لان حرية التعبير والعمل الفني ليست اذنا او مطية للمساس بالأديان وبالرموز المقدسة لاي دين.
هذا ويرى المحامون قيس ناصر وتوماس داميانوس ان قرار المحكمة الاخير يدل على ان المحكمة تدرك حساسية القضية وتبعاتها الدستورية والجمهورية وان القضية تطلب موقفا واضحا من المستشار القضائي للحكومة بشأن شرعية نشر صور مسيئة للاديان. يذكر ايضا ان رئيس بلدية حيفا عينات كاليش كانت اجتمعت مساء يوم امس الاثنين بآباء الطوائف والكنائس في حيفا، في مقر كنيسة الروم الكاثوليك في حيفا، ووعدت بايجاد حل يوقف المساس الذي يشعره المسيحيون ورعاة الكنائس من الصور المعروضة في المتحف، حين طالب الآباء رئيس البلدية بازالة الصور من المتحف فوريا وايقاف المساس بمشاعر الرعية والمسيحيين".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق