اغلاق

المحكمة بالناصرة ترفض استئناف الشرطة بقضية اطباء ارمينيا

رفضت المحكمة المركزية في الناصرة بقرارها اليوم الخميس الاستئناف الذي كانت قد قدمته الوحدة المركزية للشرطة (يمار) على قرار محكمة الصلح والتي من خلاله حاولت


صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما من قاعة المحكمة في الناصرة 

الشرطة إبعاد الأطباء العرب (خريجي أرمينيا الذين سبق اطلاق سراحهم)  من مزاولة عملهم في مهنة الطب نسبة للشبهات الخطيرة التي توجهها الشرطة لهم من تزوير وغش وخداع. وفق ما جاءنا من المحامي احمد رسلان المترافع عن مجموعة من الأطباء.
وذكر رسلان انه "بذلك تم إجهاض كل محاولات الشرطة تضييق الخناق على هؤلاء الأطباء حتى لاقت الشرطة الفشل المرة تلو الأخرى في محاولات ابعادهم من مزاولة عملهم في مهنة الطب وكان القرار الأخير اليوم الخميس حيث رفضت المحكمة المركزية في الناصرة كليا استئناف الشرطة وابقت على حق الأطباء في مزاولة عملهم في مهنة الطب دون أي تقييد".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق