اغلاق

ريال مدريد يفوز على اشبيلية وثالث في الدوري الاسباني

هز ثنائي الوسط كاسيميرو ولوكا مودريتش الشباك في الدقائق الأخيرة ليمنحا ريال مدريد فوزا على أرضه 2-صفر على أشبيلية وهو انتصار مكن فريق المدرب


لاعبو ريال مدريد(Photo by Quality Sport Images/Getty Images)

  سانتياجو سولاري من التقدم للمركز الثالث بالترتيب.
وأطلق البرازيلي كاسيميرو تسديدة قوية من خارج المنطقة أخفق الحارس التشيكي توماس فاتشليك في التصدي لها ليمنح بطل أوروبا تقدما مستحقا في الدقيقة 78 بعد أن فرض سيطرته على مجريات الشوط الثاني.
وبرهن المهاجم الصاعد فينيسيوس جونيور مجددا على أنه أخطر لاعبي ريال مدريد واقترب من كسر التعادل بتسديدة قوية أخطأت المرمى بصعوبة قبل أن يهز كاسيميرو الشباك.
وارتدت تسديدة داني سيبايوس، الذي أحرز هدف الفوز 2-1 على مستضيفه ريال بيتيس في آخر مباراة للفريق، من العارضة في وقت أحكم فيه ريال مدريد السيطرة على المباراة رغم البرد والأجواء المطيرة على ملعب سانتياجو برنابيو بعد شوط أول شهد القليل من الفرص.
ونجح مودريتش أخيرا في إحراز هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع ليحسم النتيجة ويمنح فريق المدرب سولاري انتصاره الثاني على التوالي بعد بداية متعثرة في 2019.
وصعد ريال مدريد للمركز الثالث برصيد 36 نقطة متقدما بفارق ثلاث نقاط على أشبيلية الذي أخفق في تحقيق الفوز في آخر أربع مباريات في الدوري الاسباني.
* أداء رائع
وقال سيرجيو راموس قائد ريال مدريد "كنا نحتاج لخوض مباراة مثل هذه. قدمنا أداء رائعا وسيطرنا على المباراة من البداية وحتى النهاية.
"سجلنا ما كنا نحتاجه من أهداف وكان بإمكاننا إحراز المزيد لكننا سعداء للغاية. كنا نريد الفوز بشكل ملح أمام جمهورنا.
"وضعنا (أشبيلية) تحت ضغط من أول دقيقة واستفدنا من ذلك. كان هذا الفوز مهما لنا".
ولم يشرك سولاري مجددا الظهير الأيسر المخضرم مارسيلو من أجل الدفع باللاعب الشاب سيرجيو ريجيلون كما لم يشرك لاعب الوسط إيسكو لكن سولاري استفاد من عودة لوكاس فاسكيز من الإيقاف وكريم بنزيمة الذي كان يرتدي ضمادة على إصبعه المكسور.
وسنحت فرصة واحدة فقط طوال المباراة لصالح اشبيلية، الذي تراجع مستواه كثيرا في 2019 بعد بداية رائعة للموسم. ولاحت هذه الفرصة لسيرجيو إسكوديرو الذي أخطأت كرته المرمى.
وانتقد بابلو سارابيا لاعب وسط اشبيلية فريقه لعدم إظهار الحماس المطلوب.
وقال "لا نشعر بالرضا. يمر الفريق بحالة نفسية سيئة. حاولنا أن ندافع لكننا كنا بحاجة لبذل مجهود أكبر في الشوط الثاني.
"نجحنا بالكاد في تجاوز منطقة وسط ملعب ريال مدريد".
وعبر ايفر بانيجا زميله في الفريق عن انتقاداته بطريقة أكثر حدة قائلا "كان مستوانا في الشوط الثاني كارثيا".


 (Photo by Quality Sport Images/Getty Images)


(Photo by Denis Doyle/Getty Images)


(Photo by Denis Doyle/Getty Images)


(Photo by Gonzalo Arroyo Moreno/Getty Images)

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق