اغلاق

اتلانتا يفرض التعادل 3-3 على روما وفيورنتينا يهزم كييفو

أهدر دوفان زاباتا مهاجم اتلانتا ركلة جزاء لكنه أحرز هدف التعادل 3-3 بعدها بدقيقة واحدة لصالح اتلانتا الذي عاد في النتيجة بعد أن كان متأخرا بثلاثة اهداف دون رد على ملعب


 يحتفل دوفان زاباتا من أتالانتا باحراز هدف التعادل امام روما (Photo by Emilio Andreoli/Getty Images)

 روما في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم يوم الأحد.
وتسبب انهيار روما في حرمانه من احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى المؤهلة مباشرة لدوري أبطال اوروبا الموسم المقبل بدلا من المركز الخامس الذي يحتله حاليا متأخرا بفارق نقطة واحدة عن ميلانو صاحب المركز الرابع.
ومنح ايدن جيكو فريقه روما التقدم بعد ثلاث دقائق ليحرز أول هدف له منذ السادس من أكتوبر تشرين الأول 2018 ثم ضاعف الغلة في الدقيقة 33 من هجمة مرتدة.
وأحرز ستيفان الشعرواي الهدف الثالث لروما بعد هجمة مرتدة أخرى. وقبل نهاية الشوط الأول أحرز تيموثي كاستاني الهدف الأول لاتلانتا صاحب المركز الثامن برأسه مستغلا تمريرة عرضية من اليخاندرو جوميز.
وهز رفائيل تولوي شباك روما مجددا بضربة رأس اثر عرضية أخرى لجوميز في الدقيقة 59 قبل دقيقة واحدة من احتساب ركلة جزاء بسبب خطأ ضد يوسيب ايليتشيتش.
وأنذر الحكم في البداية ايليتشيتش للتظاهر بالسقوط لكنه عدل عن قراره بعد مراجعة تقنية حكم الفيديو المساعد واحتسب ركلة جزاء نفذها زاباتا مطيحا بها فوق العارضة.
لكن اللاعب الكولومبي عوض خطأه بعد دقيقة واحدة وأحرز هدفه رقم 15 في الدوري ليحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين بفارق هدف واحد خلف فابيو كوالياريلا لاعب سامبدوريا.
وشهدت مباراة أخرى عودة مثيرة في النتيجة بعد أن نجح سبال في تسجيل ثلاثة اهداف في آخر 20 دقيقة ليفوز على بارما صاحب الأرض 3-2.
ومنح روبرتو إنجليزي التقدم لفريقه بارما بهدفين أحدهما من ركلة جزاء.
وأحرز البديل ماتيا فالوتي هدفا في الدقيقة 70 بعد دقيقتين من نزوله للملعب ليقود انتفاضة سبال قبل أن يدرك أندريا بيتانيا التعادل لفريقه بعدها بخمس دقائق.
وقبل نهاية المباراة بثلاث دقائق أحرز محمد فارس هدف الفوز لصالح سبال مستغلا كرة فشل دفاع بارما في تشتيتها.
* تقنية حكم الفيديو
وهز فيورنتينا الشباك مرتين وهو يلعب بعشرة لاعبين ليحقق الفوز 4-3 على ملعب كييفو الذي أهدر ركلة جزاء في الدقائق الأخيرة.
وشهدت المباراة المثيرة أيضا أكثر عدد من الوقائع غير المعتادة للجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد هذا الموسم.
ومنح الكولومبي لويس موريل فريقه فيورنتينا التقدم في الدقيقة الرابعة مسجلا ثالث أهدافه في مباراتين منذ انضمامه على سبيل الإعارة من أشبيلية.
وظن كييفو متذيل الترتيب أنه أدرك التعادل حين سدد ألبان لافون حارس فيورنتينا ركلة مرمى مباشرة لايمانويل جياكيريني الذي لم يتردد في إسكانها الشباك.
لكن بعد الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد ظهر أن مهاجم يوفنتوس وسندرلاند السابق تحرك وقت تسديد الكرة وكانت قدمه داخل منطقة الجزاء وتم إلغاء الهدف.
وبينما كان لاعبو كييفو منشغلين بالاعتراض على عدم احتساب ركلة جزاء لصالحهم انتهز ماركو بيناسي الفرصة وأضاف الهدف الثاني لصالح فيورنتينا.
وأحرز ماريوش ستيبنسكي هدفا بضربة رأس لصالح كييفو قبل نهاية الشوط الأول. ومع مرور ساعة على بداية المباراة، اعترض بيناسي بيده داخل منطقة الجزاء تسديدة باتجاه المرمى فتلقى بطاقة حمراء قبل أن يسدد سيرجيو بيليسير ركلة الجزاء بنجاح ليمنح كييفو التعادل.
ومع شن الفريقين لهجمات سريعة ومتبادلة، أعاد فيدريكو كييزا التقدم لفيورنتينا قبل أن يحتسب الحكم ركلة جزاء لكييفو بسبب لمسة يد من جيرسون. ونجح الحارس لافون في التصدي هذه المرة للكرة التي سددها بيليسير مجددا.
وأضاف كييزا الهدف الرابع لصالح فيورنتينا بينما أحرز فيليب ديورديفيتش هدف الثالث لكييفو الذي أخفق في إدراك التعادل.
وبهذا الفوز يصعد فيورنتينا للمركز التاسع برصيد 30 نقطة بينما يبقى كييفو في المركز الأخير برصيد ثماني نقاط.
*ثاني انتصار
أما فروزينوني صاحب المركز قبل الأخير فنجح في تحقيق ثاني انتصار له هذا الموسم بالفوز 4-صفر على ملعب بولونيا المتعثر والذي يسعى للهروب من دوامة الهبوط هو الاخر.
وطُرد فدريكو ماتيلو لاعب بولونيا بسبب الخشونة في الدقيقة 13
ليفرض فروزينوني هيمنته على المباراة ويتقدم بهدفي باولو جيليوني وكاميلو تشانو في غضون ثلاث دقائق فقط.
وأضاف اندريا بينامونتي الهدف الثالث في الشوط الثاني وأكمل تشانو الرباعية الدقيقة 75.
ورغم الفوز ظل فروزينوني في المركز قبل الأخير برصيد 13 نقطة لكنه أصبح يتأخر بفارق نقطة واحدة عن بولونيا الذي يحقق أي فوز في آخر 14 مباراة في الدوري.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق