اغلاق

محكمة التحكيم الرياضية تقرر إيقاف 12 رياضيا روسيا

قررت محكمة التحكيم الرياضية "كاس" اليوم إيقاف 12 رياضيا روسيا في ألعاب القوى بسبب المنشطات، بينهم إيفان أوخوف الفائز بذهبية الوثب العالي في أولمبياد لندن 2012

 
(Photo by Mikhail Japaridze\TASS via Getty Images)

والرياضيون الـ12 جميعا في ميادين ألعاب القوى، وهم: إيفان أوخوف (الوثب العالي) ، ليوكمان أدامز (الوثب الثلاثي)، فيرا غانييفا (رمي القرص)، ويكاتيرينا غاليتسكايا ويوليا كونداكوفا وتاتيانا فيروفا (جري)، وآنا بولغاكوفا وتاتيانا بيلوبورودوفا وماريا بيسبالوفا وغولفيا أغافونوفا في (رمي المطرقة)، وسفيتلانا شكولينا في (الوثب العالي)، وإيفان يوشكوف (رمي الكرة الحديدية).
وقالت "كاس" في بيان لها إن "الرياضيين الروس أدينوا بتهمة انتهاك قوانين مكافحة المنشطات بموجب قواعد الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وتم فرض عقوبات فردية على كل من الرياضيين الـ12 المعنيين".
وتراوحت فترة إيقاف الرياضيين الروس بين عامين وثمانية أعوام، ثمانية منهم أوقفوا لأربعة أعوام.
وأضافت المحكمة أن القرارات، التي تركز جميعها على المخالفات المرتكبة في الفترة بين أولمبياد لندن 2012 وبطولة العالم لألعاب القوى لعام 2013 في موسكو، يمكن استئنافها خلال 21 يوما.
وأوقف أوخوف لفترة أربعة أعوام، على أن يبدأ مفعول العقوبة منذ اليوم الأول من فبراير 2019، وشطبت جميع النتائج التي حققها منذ 16 يوليو 2012 وحتى 31 يوليو 2015، ما يعني خسارته للذهبية الأولمبية التي توّج بها عام 2012.
كما تلقت شكولينا عقوبة الإيقاف لأربعة أعوام، تبدأ من اليوم، على أن تلغى جميع النتائج التي حققتها بين 16 يوليو 2012 و28 يوليو 2015، وبالتالي خسرت أيضا لقبها العالمي عام 2013.
والعقوبة الأكبر كانت من نصيب لاعبتي رمي المطرقة غولفيا أغافونوفا وتاتيانا بيلوبورودوفا، إذ أوقفتا لمدة ثمانية أعوام، بينما أوقفت غانييفا لعامين.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق