اغلاق

تعرفوا على الكاتب الصغير الكبير يوسف خطيب من شفاعمرو

يوسف وسيم خطيب من شفاعمرو ابن العشرة أعوام موهبة فذة تدعو للفخر في مجتمعنا العربي . يمارس يوسف الكتابة الإبداعية منذ صغر سنه ، عندما كان لا يزال في الصف


يوسف وسيم خطيب - تصوير سراب خطيب 

الاول بدأ إلهامه الكتابي يحركه نحو تأليف قصص قصيرة كان يخطها على أوراق عادية ويستوحيها من اجواء التعليم داخل المدرسة ، حتى لاحظ الأهل موهبته المميزة وبدأوا بتشجيعه للتألق بالكتابة حتى بدأ يوسف بتأليف القصص بشكل مرتب ومبدع ويدعو للاحترام ، إذا نشر أول قصة له في عامه الدراسي الاول بعنوان " لَن أملَ أبداً " ، وكانت هذه انطلاقة يوسف نحو الإبداع ، فعاود الكرة في الصف الثاني وتميز بقصته " سامي والسنجاب" ، وتتالت المحاولات في الصف الثالث والرابع بقصص مميزة بعنوان " ثلجة" و " رحلة المخاطرة " وحديثاً نشر يوسف قصته الجديدة ، وهذه المرة باللغة الانجليزية “ The Orphan “ وهو في الصف الخامس، حيث تطورت قدرات يوسف اللغوية الإبداعية التعبيرية حتى في لغات أخرى.
 ننوه هنا بأن يوسف يتبع أساليب مميزة في كتاباته مثل الخيال العلمي ، احداث واقعية وأساليب بلاغية جديرة بالذكر مثل التشخيص والتشبيه ، مما يدل على مدى رقيه الإبداعي .
الجدير بالذكر أيضاً أن المدرسة التي يدرس فيها يوسف مدرسة البصلية الابتدائية بإدارة المعلمة ياسمين خضر ، كانت من اهم الجهات الداعمة لموهبته بعد دعم الأهل ، اذ تم تكريمه في الصف الثالث على كتاباته الاولى وخصص له في هذا العام في معرض الكتاب زاوية خاصة ليعرض يوسف فيها أعماله الحديثة ويبيعها لطلاب مدرسته بعد ان قامت المديرة بطباعة مئة نسخة من أعماله تشجيعاً له.
يوسف موهبة رائعة وملهمة لطلابنا بالوسط العربي عامهً ، نتمنى له النجاح الباهر دائماً.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق