اغلاق

عضو بلدية أم الفحم إياد حج فرح يطلب باعفائه من عضوية لجنة التنظيم

طالب عضو بلدية أم الفحم المهندس إياد حج فرح (البيت الفحماوي)، مؤخرا، بإعفائه من عضويته في لجنة التنظيم والبناء وادي عارة، بعد تقديم شكوى ضده كونه يسكن في بيت


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

غير مرخص!.
جاء ذلك خلال جلسة المجلس البلدي التي عُقدت مؤخرا، حيث أكد أن شكوى تم تقديمها للنيابة العامة تحت اسم شخص مجهول عرّف نفسه "أحد سكان أم الفحم"، تفيد بأن عضو البلدية الذي يمثلها في لجنة التنظيم والبناء يسكن في بيت غير مرخّص، الأمر الذي يعني أن تناقضًا بين عمله في لجنة هدفها تنظيم البناء وهو بذاته يرتكب مخالفة في هذا المجال – حسب الشكوى -، التي جاء فيها أيضا أنه تم تقديمها مع صورة جوية لمنزله.
وفي حديث  مع المهندس إياد حج فرح، قال:" أسكن في منطقة إسكندر، التي غالب بيوتها لا ترخيص فيها، حيث يوجد خارطة مفصّلة للمنطقة منذ عام 2012 لكن منذ ذلك الحين لم يتم تقديم الخارطة للتراخيص."
وأضاف:" المنزل الذي أسكنه بناه والدي قبل 20 عامًا، حيث طالبت النيابة التحقيق في الموضوع، وبالتالي هذا سيؤثر على أداء مهامي في خدمة بلدي باعتباري منتخب جماهيري".
وتابع:" من قام بتقديم هذه الشكوى ضدي بعد تعييني مباشرة منذ أسبوعين عضوًا في لجنة التنظيم والبناء ممثلا لمدينة أم الفحم، يريد أن يضرب مسيرة العمل البلدي ومشروع "البيت الفحماوي"، الموضوع ليس شخصيًا باعتقادي، بقدر أنه يستهدف الدور الذي أقوم به كممثل لبلدية أم الفحم في هذا الموقع الهام".
وأكمل قائلاً:" وعليه طلبت من المجلس البلدي اعفائي من هذا الدور حتى لا أعرقل مسيرة النهوض بأم الفحم بسبب هذه الشكوى، وأن يتم تعيين شخص آخر، وهذا ما سيتم بحثه في جلسة المجلس البلدي المقبلة".
وكان المهندس إياد حاج فرح قد تحدث في جلسة المجلس البلدي عن القضية معبّرًا عن استيائه من هذا التوجّه الذي قام به أحد المواطنين بهدف الترصد، علمًا أن النيابة ستبحث في الموضوع لا سيّما وأن القضية لا يمكن تداولها بصورة معمقة تجاه شخص واحد من بين آلاف المواطنين يعيشون في نفس الحالة والظرف.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق