اغلاق

رهط : ‘جنباً الى جنب‘ بين بيت الحكمة والمدرسة الجديدة

نظمت مدرسة "بيت الحكمة" في مدينة رهط والتي يديرها المربي د. سالم ابو مديغم وبمشاركة المدرسة الجديدة حارة 3 بإدارة المربي امير النصاصرة، وهي المدارس


 الصور وصلتنا من المربي امير النصاصرة مدير المدرسة الجديدة وعلى مسؤوليته 

المشاركة في البرنامج عن طريق أكاديمية القاسمي،  نظمت حفل استقبال لمركزين ومحاضرين من عدة كليات، تحت عنوان "جنباً  الى جنب" وذلك ضمن مشروع "بالصف معلمان", بالتعاون مع قسم التخصص والاندماج في الحقل التدريسي في وزارة المعارف ومعهد موفيت .
افتتح الحفل بكلمات ترحيبية  من مديري المدرستين المشاركتين المربيان د. سالم ابو مديغم وامير النصاصرة، فرحبا بالضيوف والمربين والهيئتين التدريسيتين في المدرستين. واكدا على أهمية المشروع في دعم المسيرة التعليمية واثراء تجربة المعلمين خاصة الجدد.
ثم تحدثت مركزة البرنامج المربية ياسمين محارب حيث اعطت امام الحضور نبذة عن المشروع وعن أهميته في تعزيز مكانة المعلم وفي تقوية التواصل المهني مع الطلاب وخلق جو تعليمي وتدريسي مميز وخاص.
 وقالت المربية محارب "للمشروع خصائص واهمية كبيرة لتعزيز مهنية المعلمين خاصة الجدد ونحن اذ نعمل على تعزيز المهنية في التربية والتعليم نرى ان هناك أيضا أهمية كبيرة لتقوية التواصل بين المعلمين في السلك التعليمي وبين طلاب المدارس خاصة وان التعليم الابتدائي يعد من اهم مراحل حياة طلابنا"
الدكتور حنين مجادلة تحدثت أيضا عن المشروع واهميته وعن أهدافه خاصة عن كيفية الاستفادة منه من اجل زيادة ثقافة استيعاب افضل للمعلم المتخصص والمعلم الجديد.
 تمحور اللقاء حول إبراز أهمية وإيجابية التعاون بين وزارة التربية والتعليم، الأكاديمية والمدرسة حيث أن التعاون يشكل عنصرا أساسيا في تطوير الأداء التعليمي والتربوي بين صفوف المتخصصين والمعلمين الجدد ويساعد على بلورة الرؤية من حيث العمل الميداني.
مدير مركز التطوير المهني في رهط  خالد القرناوي، اشار لأهمية العمل المشترك للوصول للأهداف المرجوة.
توزّع المدعوون الى داخل الصفوف لمشاهدة حصص لمعلمين يشاركان في مشروع "جنباً إلى جنب".
ثم تلا المشاهدات عرض لمنتجات بمبادرة الازواج المشاركة بالبرنامج من المدرسة الجديدة حارة 3 حيث قاموا بعرض منتجات صنعوها مع طلابهم خلال الحصص وقد شارك قسم من طلاب المدرسة في العرض وتحدثوا عن اهمية وجود معلمين اثنين في الحصّة.
وبعدها تجمّع الضيوف للنقاش والحوار وإعطاء الملاحظات وابداء الرأي عن المشاهدات وعرض المنتجات  حيث اثنى الضيوف على عمل كل من المدرستين في إنجاح هذا اليوم
في ختام اليوم تم العمل على تطوير نموذج خاص للعمل بشراكة بين الوزارة، الأكاديمية والحقل من خلال ورشة عمل ضمت كل المشاركين من الكليات والحقل بتوجيه من المربية شرين زنجريا.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق