اغلاق

تظاهرات مؤيدة وأخرى معارضة لنتنياهو في تل أبيب

خرجت تظاهرات مؤيّدة وأخرى معارضة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء السبت في تلّ أبيب، عقب إعلان النائب العام نيّته توجيه تُهم بالفساد إليه.

 
تصوير - (Photo by Lior Mizrahi/Getty Images)


وتظاهر أنصار لرئيس الوزراء في وسط تل أبيب، ملوحين بالأعلام الإسرائيلية وحاملين لافتات كُتب عليها "نتنياهو، الشعب معك" و"نتنياهو رئيس وزراء بلادي".
وعملت الشّرطة على الفصل بين هذه التظاهرة، وبين متظاهرين آخرين معارضين لرئيس الوزراء لوّحوا بلافتات تدعو نتنياهو إلى ترك منصبه كُتب عليها "حان الوقت لرحيل نتنياهو" و"وزير الجريمة".
وفي الرملة قرب تلّ أبيب، علّق ناشطو حزب العمّال المعارض على جدار سجن معسياهو لافتة عملاقة جاء فيها "نتنياهو... إسرائيل تشعر بالعار".
وأدّت التظاهرات إلى تعطيل حركة المرور قرب المقر الرسمي لنتنياهو، حيث كانت مجموعة أخرى تتظاهر هناك أيضا، حسبما ذكرت الشرطة. وكانت المجموعة تحتجّ على خطوة مثيرة للجدل من جانب رئيس الوزراء تهدف إلى إدخال حزب يميني متطرف متهم بالعنصرية إلى الكنيست.
وقال نتنياهو الخميس بعد إعلان النائب العام قراره "أنوي أن أواصل خدمتكم، بصفتي رئيسا للوزراء، لسنوات أخرى عدة".يذكر أن نتنياهو الذي ترشح لولاية خامسة بعد نحو 13 عاما في السلطة، ليس ملزما قانونيّا بالتنحّي بعد اتهامه، إلا إذا أدين واستنفدت كل الاستئنافات.
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت قد قضى عقوبة في سجن معسياهو بعد الحكم عليه بالسجن بتهمة الفساد.
كذلك، كان الرئيس الإسرائيلي السابق موشيه كاتساف قد أودع سجن معسياهو أيضا بتهمة الاغتصاب وجرائم جنسيّة أخرى.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق