اغلاق

جرافات الهدم تقتحم بلدة خور صقر في منطقة وادي عارة وتهدم عدة مبان

افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان جرافات معززة بقوات من الشرطة وسلطة المراقبة قد اقتحمت صباح اليوم بلدة خور صقر في منطقة وادي عارة ،
جرافات الهدم تقتحم بلدة خور صقر في منطقة وادي عارة وتبدأ بهدم عدة مبان - تصوير بانيت
Loading the player...

وتقوم بعملية هدم مبنى بحجة البناء غير المرخص . 
وقال احمد ملحم رئيس اللجنة الشعبية للدفاع عن الارض والمسكن في منطقة وادي عارة : "  قوات الهدم تقوم في هذه الساعة بهدم مبنى يشمل خمسة بيوت ، كذلك تقوم بهدم مبنى قد الإنشاء ، وجدارا قيد الإنشاء ".
وافاد احمد ملحم ان "  العشرات من أهالي خور صقر وعرعرة وعارة يتجمهرون بالقرب من مكان الهدم " .

رئيس مجلس كفرقرع المحلي : " صورة تقشعر لها الابدان "
المحامي فراس بدحي رئيس مجلس محلي كفرقرع والذي هرع لمكان الهدم وحاول ان يتدخل لمنع الهدم ، وإقناع القوات بمغادرة المكان ، قوبل توجهه بالرفض ومنعته القوات من التقدم .
وقال بدحي لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " ما من شك ان الصورة تتكلم لوحدها . انها صورة تقشعر لها الابدان . نحن نستنكر عملية الهدم ونطالب بوقف عملية الهدم وسياسة هدم البيوت ، ونطالب سريعا جميع الجهات المسؤولة وعلى رأسها وزارة الداخلية وسلطة المراقبة وقف جميع الإجراءات بحق البيوت المهددة . لن نسمح باستمرار مثل هذه السياسة ، اذ اننا قلناها ونقولها مرة أخرى : حان الوقت ان تستبدل السطات المسؤولة سياسة الهدم بسياسة البناء ، ومنح المواطن العربي الحق في البناء على أرضه ، ومنح التراخيص والميزات والمساعدات للسلطات المحلية لاصدار التراخيص اللازمة من اجل البناء ".
وتابع بدحي : " لن نسمح باستمرار مثل هذه السياسة ، ونطالب بايجاد حل جذري لهذه القضية ، وأنا ادعو رؤساء السلطات المحلية في منطقة وادي عارة وجميع اللجان الشعبية والأطر الفاعلة الى العمل السريع في تفعيل وقفات احتجاجية ونضالية وفعاليات من اجل منع الهدم . نطالب بوقفات احتجاجية ونضالية لمنع تنفيذ أوامر الهدم والتي تهدد عشرات البيوت في بلدات وادي عارة " .
وأضاف بدحي : " ما يمس خور صقر يمس كفرقرع . نحن جميعا في وادي عارة بلد واحد والالم واحد .هذه السياسة سياسة ظالمة ومجحفة بحق الأقلية العربية التي بحاجة الى مخططات وخرائط تخطيط وتنظيم من اجل النهوض بالبلدات العربية نحو مستقبل افضل ".

" يوم أسود للجماهير العربية "
أما ابراهيم وشاحي الناشط الاجتماعي فقال من جانبه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " هذا يوم اسود لخور صقر وعرعرة وسائر بلدات وادي عارة . يوم اسود بحق الجماهير العربية التي تقف عاجزة امام هذا المشهد المؤلم للجرافات والتي تهدم بيوتنا امام اعيننا . عملية الهدم اليوم في خور صقر انما تأتي استمرارا للسياسة اليمنية المتطرفة ضد الجماهير العربية وسياسة التمييز العنصرية بحق الجماهير العربية التي اليوم تؤكد انها بحاجة الى حماية وسط استمرار السياسة الهادمة التي لا تريد الوجود العربي في هذه البلاد ".


تصوير موقع  بانيت وصحيفة بانوراما


احمد ملحم -  تصوير موقع بانيت

 

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق