اغلاق

فيتامينات الحمل تحمي طفلك من مرض التوحّد

البحث عن أسباب الإصابة بمرض التوحد يشغل الأوساط العلمية، وغالباً ما يعاني المصابون بالتوحّد من مشاكل في المهارات الاجتماعية والعاطفية والاتصال،



الصورة للتوضيح فقط، تصوير:  eclipse_images-iStock

ويُشخّص الأطفال الذكور بالتوحّد بنحو خمسة أضعاف مقارنة بالإناث.
صحيفة ديلي ميل البريطانية نشرت نتائج دراسة توصّلت إلى أن تناول الأم الفيتامينات أثناء الحمل، يمكن أن يقلل من خطر إصابة الطفل بالتوحّد.
الدراسة شملت أكثر من 240 أمّاً لديهنّ أطفال مصابون بالتوحّد، وأطفال جدد ولدوا بين عامي 2006 و2015، وجرى اختبار إصابات الأطفال الجدد بالتوحد قبل بلوغهم عامهم الثالث.
وكشفت النتائج أن نحو 96% من النساء تناولن فيتامينات فترة الحمل، 36% منهن بدأن تناول الفيتامينات خلال الفترة الموصى بها، وهي 6 أشهر قبل الحمل.
وقد وجد الباحثون أن الأمهات اللاتي تناولن فيتامينات الحمل منذ الشهر الأول للحمل، انخفضت نسبة إصابة أطفالهن بالتوحد إلى 14%، بينما زادت النسبة إلى 33% للأمهات اللاتي لم يتناولن الفيتامينات في الشهر الأول من الحمل.
وعزا الباحثون انخفاض نسبة الإصابة بالتوحد إلى العناصر الغذائية الموجودة في المكملات الغذائية التي تتناولها الحامل، مثل حمض الفوليك والحديد.


لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
العائلة
اغلاق