اغلاق

أسرة الابتدائيّة (د) في شفاعمرو تحتفل بعيد الأم

احتفلت أسرة المدرسة الابتدائيّة (د) في شفاعمرو بيوم الأم، بطريقة مميزة. وجاءنا من المدرسة :" يحتفل العالم بيوم الأمّ، في الحادي والعشرين من شهر آذار كلّ عام، هذا
Loading the player...

التاريخ المميّز، إذ هو بدايةُ أحلى وأجملِ وأروعِ فصولِ السنة.. فما أجملَ الربيعَ حين يعودُ وينشرُ شذاهُ في الآفاقِ، حاملًّا بين طيّاتِهِ نبضَ العيد، عيد الحنان والموَدّة.. عيدِ الأمِّ الحنون، والتي تزامن عيدُها مع ميلاد الربيع. فهما صورتان لا تَفْتَرِقان، وكلٌّ منهما يحملُ الخيرَ والعطاءَ للناس كافّة.
كذلك المدرسة الابتدائيّة "د" في شفاعمرو بمشاركة ودعم مركزة المركز الجماهيري شفاعمرو ضمن برنامج تحديات الاخت ميساء حاج علي  احتفلت بهذه المناسبة الغالية على قلوب الناس أجمعين، وكانت الاحتفالات هذا العام مميّزة جدًّا وبعدّة طرق. ابتدأت الاحتفالات بدعوة الأمّهات يوم الثلاثاء 19/3/2019 إلى حفل رائع نظّمه مركّز التربية الاجتماعيّة الأستاذ محمّد خوالد بدعم كامل من مدير المدرسة السيّد موفّق ياسين مشكور على عطائه، وقد تولّت عرافة الحفلة المربّية هدى حمّودي، ومجموعة من التلاميذ الذين أبدعوا بتقديم فقرات الحفل المميّزة والمتنوّعة، فكان منها إلقاء الشعر، والمقطوعات التمثيليّة، الغناء والإنشاد...  وكلّ هذه الفقرات تمّت بنجاح والفضل بهذا هو التدريب المتقن الذي قام به المربّون والمربّيات في المدرسة، لهم جميعًا جزيل الشكر على مجهودهم الجبّار.  تخلّل الحفل وقفة لمدير المدرسة السيّد موفّق ياسين والذي بارك للأمّهات بعيدهن وتمنّى لهنّ الصحة والسعادة من خلال الكلمة التي ألقاها، وأثنى على دورهنّ وأهمّيّة تواصلهن مع المدرسة وإدارتها طيلة أيّام السنة الدراسيّة. كما وكانت كلمة رائعة للجنة أولياء أمور الطلّاب.
من ضمن الاحتفالات قام مدير المدرسة السيّد موفّق ياسين ولجنة المعلّمين المؤلّفة من الأستاذ محمّد خوالد، المربّية هدى حمّودي والمربّية مرفت عنبتاوي بدعوة المعلّمات والمعلّمين إلى وجبة غداء في مطعم صيدا، حيث عمّت هناك الأجواء الممزوجة بالمرح والمحبّة. وقد قُدّم لكلّ معلّم ومعلّمة، موظّف وموظّفة هديّة ثمينة بمعناها، والتي لاقت استحسان الجميع.
وآخر خطوات الاحتفال كانت في بيت المسنّين في شفاعمرو، إذ توجّه إلى هناك كلّ من مدير المدرسة السيّد موفّق ياسين، رئيس لجنة أمور الطلّاب السيّد صبري حمدي، مركّز التربية الاجتاعيّة الأستاذ محمّد خوالد، ومجلس طلّاب المدرسة، حيث قدّموا لجميع المسنّات النازلات هناك الهدايا الرمزيّة والمعنويّة فزرعت البسمة على مخيّاهنّ، وسكنت الفرحة قلوبهنّ.
وأخيرًا نرجو من المولى عزّ وجلّ أن يحفظ الأمّهات ويديمهنّ نورًا لأبنائهنّ".


تصوير : المربي محمد خوالد


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق