اغلاق

تحالف الموحّدة والتجمّع في حلقات بيتية في مدينة سخنين

استضافت أحياء سخنين النائب مسعود غنايم، د. إمطانس شحادة ومازن غنايم عن قائمة التحالف وعضو المكتب السياسي للتجمع الوطني الديمقراطي واصل طه.


تصوير : المنظمون في تحالف الموّحدة والتجمّع - ض ع م

وأكد المشاركون في الحلقات البيتية على أهمية التصويت لقائمة التحالف " كخيار وطني ضد الأحزاب الصهيونية اليمينية منها واليسارية التي تحرّض ضد المجتمع العربي، تميّز ضده وتنتهك حقوقه الأساسية".
ودعا مازن غنايم للتصويت للتحالف " الذي يمثّل أكبر شريحة في مجتمعنا وأشار الى أنه سيسعى من خلال خبرته في التعامل مع المجالس المحلية أن يكون حلقة الوصل بين السلطات المحلية والكنيست".
وبدوره قال د. إمطانس شحادة: "لدينا مشروع واضح لمعالجة حالة انعدام الأمان في المجتمع العربي، عدم الأمان السياسي والمجتمعي والاقتصادي والشخصي. نحن نطرح مشروعا للنهوض بالاقتصاد العربي ضمن رؤية واضحة كما نشرنا في برنامجنا الانتخابي الذي يحمل إستراتيجية عمل واضحة".
وأضاف: "هنالك ضرورة للاستفادة من تجارب أقليات أخرى في العالم، وسأوظّف خبرتي الطويلة في هذا المجال، لكي نغير الواقع الاقتصادي ونخلق تنمية مستدامة للاقتصاد العربي".
وشدد  واصل طه على أهمية التصويت للأحزاب العربية وقال: "نقول صوتوا للأحزاب العربية أينما ذهبنا في كل بيت. وأضاف: "لا فرق بين الأحزاب اليمينية واليسارية الصهيونية فهما وجهان لنفس العملة".
واختتم النائب مسعود غنايم مشددًا على اهمية دعم قائمة التحالف التي تطرح شراكة حقيقية، برنامجا واضحا، رؤية مستقبلية واعدة ووجوه جديدة تحمل طاقات جبّارة.



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق