اغلاق

نتنياهو حول تحطم ‘بيريشيت‘ : ‘سنحاول مرة أخرى‘

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في اعقاب تحطّم المركبة الفضائية "برشيت"، : "سنحاول مرة أخرى. لقد وصلنا إلى القمر، إلا أننا نريد الهبوط بصورة


نتنياهو- تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

مطمئنة أكثر وسنحاول القيام بذلك خلال المرة القادمة. إن المحاولة بحد ذاتها لإنجاز عظيم."
و
شارك رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وقرينته سارة نتنياهو، قبل يومين، في فعالية مشاهدة هبوط أول مركبة فضائية إسرائيلية والتي يُطلق عليها اسم "بيريشيت" على القمر، من غرفة التحكم التابعة لشركة صناعات الطيران والفضاء الإسرائيلية.
وقد التقى رئيس الوزراء نتنياهو وقرينته قبيل وصولهما إلى غرفة التحكم مع رئيس شركة صناعات الطيران والفضاء الإسرائيلية، هارئيل لوكير ورئيس منظمة SpaceIL موريس كاهن.
فيما يلي الكلمة التي ألقاها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو خلال فعالية مشاهدة الهبوط: "كنا نشعر بفخر عظيم من جانب وبمأساة مؤلمة من جانب آخر حينما هلك إيلان رامون رحمه الله في الفضاء. أما اليوم فيغمرنا الفخر والسرور اللا متناهيين. فالمركبة الفضائية الإسرائيلية المدعوة "بيريشيت" توشك الوصول إلى القمر وآمل بأن تهبط بنجاح. ويمكننا الجزم بالفعل أنها خطوة كبيرة أخرى بالنسبة للبشرية وخطوة عملاقة إلى الأمام بالنسبة لدولة إسرائيل.
إن إسرائيل الدولة الرابعة في تاريخ البشرية التي تنجز مثل هذه الوصول وهي تتلو بذلك ثلاث الدول الكبرى في العالم والتي تعدّ أكبر منا حجمًا بعشرات بل مئات الأضعاف. ولكن الذي يتوافر لدينا ولا ينضب هو تلك الجرأة والخيال والمثابرة والالتزام بتحقيق الهدف. التي تشكل مجتمعةً المكوّنات التي سمحت لنا بتحقيق كل الإنجازات التي جققناها هنا خلال سبعين عامًا إذ نهضنا من التراب لنبلغ قمم القمر.
كما يقف ذلك شاهدًا على الإنجازات العظيمة التي حققناها ويشكل دليلاً على الإنجازات العظيمة التي سنحققها مستقبلاً.
ويشكل ذلك مؤشرًا بالنسبة لجميع الشباب الذين ساهموا في هذا الحراك الذي نشاهده هنا خلفي وبالنسبة للأطفال والطفلات الإسرائيليين أنه يمكن إنجاز أشياء لا يتصورها الخيال في حال توفرت الرغبة بإنجازها. فهرتسل كان يقول: "إذا ما أردتم فإنها ليست بأسطورة". وها نحن نستطيع اليوم القول: "إننا على خريطة القمر"، مما يعدّ إنحازًا مدهشًا.
إننا أمام إنجاز يعكس ماهية دولة إسرائيل التي نهضت وبلغت البقاع التي لا يتصورها إلا الخيال. فشكرًا لكم. إنني أفكر مليًا في الاستثمار في برنامج فضاء، مما سيعود بالخير على دولة إسرائيل وعلى البشرية. وسنقوم بكلاهما".

 نتنياهو بعد فشل محاولة الهبوط على القمر:
"سنحاول مرة أخرى. لقد وصلنا القمر إلا أننا نريد إنجاز ذلك بصورة مطمئنة أكثر وسنحاول القيام بذلك خلال المرة القادمة. إن المحاولة بحد ذاتها لإنجاز عظيم وأعتقد بأنكم تدركون من خلال هذا التصفيق أننا حقًا الدولة الرابعة التي أنجزت ذلك. وسنكون الدول الرابعة التي تهبط على القمر إذا تحلينا بالمثابرة. بالنسبة إليّ لقد هبط النسر. ودولة إسرائيل ستقلع على نحو أحسن خلال المرة القادمة.
وستهبط مركبة فضائية إسرائيلية على القمر وهي سليمة. بعد ثلاث سنوات ستهبط مركبة فضائية على القمر، وبخلاف هذه المرة فإنها ستكون سليمة."

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق