اغلاق

أسباب قد تجعلكِ غير سعيدة في رمضان.. كيف تتعاملين معها؟

رمضان هو شهر الرحمة والإحسان والروحانيات، من المفترض أن تخرجي منه بروح نقية ونفسية صافية وسليمة، ولكن للأسف هناك بعض الأشياء التي تكدّر صفو حياتك


الصورة للتوصيح فقط-تصوير: martin-dm-iStock

في هذا الشهر الكريم، وتجعلك غير سعيدة..

1- دوامة المهام
في رمضان تجدين نفسك في دوّامة لا نهائية من المهام والأعمال المنزلية، ما بين طهو الوجبات، ترتيب المواعيد، أعمال التنظيف، وأعباء الولائم، بالإضافة إلى إرهاق الصيام، قد لا تجدين وقتاً من أجل العبادات، ولا الحصول على قسط من الراحة، وهذا سبب كافٍ لعدم شعورك بالسعادة.
الحل: لا تقسي على نفسك، لا يجب إنهاء جميع الأعمال، ولا يجب فعل كل شيء على نحو مثالي، خففي من الأعباء والمهام غير الضرورية، كل ما يمكن الاستغناء عنه لا تفعليه، وكل ما يمكن الحصول عليه بطرق أسهل، لا تضغطي على نفسك لتنفيذه بنفسك، مع ضرورة مشاركة جميع أفراد الأسرة في الأعمال المنزلية.

2- المال لا يكفي
في رمضان تزداد رغباتك الشرائية، وهذا طبيعي لكونك امرأة، ولكن الانجراف وراء الرغبة في الشراء، سيجعلك تشعرين دائماً أن المال غير كافٍ، وهذا سبيل للتعاسة.
الحل: ضعي خطة محكمة للميزانية، والتزمي بها، ويجب أن تكون خططك وتوقعاتك واقعية، ولا تضعي في خطتك الشرائية كل ما يتعدّى حدود ميزانيتك، وكل ما هو غير مفيد.

3- الفتور الزوجي
بسبب ضيق الوقت وانشغالك أنتِ وزوجك بالمهام والمسؤوليات، قد ينخفض مستوى التواصل بينكما، كما تنخفض معدلات العلاقة الحميمة، وهذا بالتأكيد يسبب لكِ شعوراً بعدم الارتياح، ويحول دون شعورك بالسعادة.
الحل: ضعي وقتك الخاص مع زوجك على جدولكما، ولا تفوّتي هذا الوقت أبداً، كما يمكنك إرسال الأطفال إلى والدتك أو أحد الأصدقاء، من أجل إتاحة بعض الوقت الخاص مع زوجك.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من حياة الصبايا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حياة الصبايا
اغلاق