اغلاق

المجدلاوي بطل كأس xl 2019 الرمضاني في قرية شعب

توّج ليلة الأحد الماضي فريق المجدلاوي بكأس xl 2019 بعد فوزه على فريق الأخوة شعب ، حيث أجريت مباريات دور النصف النهائي والنهائي على الملعب الغربي في قرية شعب .


تصوير لؤي زعبي

جماهير كبيرة من مختلف المدن والقرى العربية حلّت ضيوفا على قرية شعب ، التي إستقبلت بكل حفاوة مجريات التصفيات النهائية لكأس xl 2019. وتحت رعاية مجلس شعب ، ممثلة برئيس المجلس ، الأعضاء ، وبمساعدة المركز الجماهيري المحلي ، وبرحابة الضيافة الأصيلة والتشجيع الغير منقطع من قبل كل قرية شعب وجماهيرها ، أختتمت مجريات كأس xl 2019.
مباريات نارية وأجواء اوروبية وروح رياضية عالية كانت عنوان سهرة الأمس ، حيث تنافس أربع فرق بدور نصف النهائي بمبارتين قويتين ، حصدت وصول فريق المجدلاوي الحائز على الكأس لينافس فريق الأخوة شعب بمباراة النهائي.

احداث المباريات :
النصف النهائي الأول : الأخوة شعب ضد الوحدات شعب 0-0 (2-1)
ديربي محلي لقرية شعب ، حمل معه أجواء جميلة من الجماهير البيتية التي شجعت الفريقين ، وتمنت النجاح للفريق المتأهل لمباراة النهائي ليمثل قرية شعب بصورة تليق بالحضور الجماهيري الرائع الذي آزر الفريقين طول دقائق المباراة.
الحماس والأثارة كانا عنوان الديربي ، لكن دون حسم النتيجة خلال دقائق المباراة ، لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي رغم وصول الفريقين لفرص عديدة كان بإمكان احد اللاعبين إنهاء المهمة.
الشوطين الإضافيين حملا أيضا الإثارة ، وفريق الوحدات وصل لفرص تهديفية متاحة لولا براعة حارس مرمى الأخوة ، محمد خطيب (دؤدؤ) ، الذي انقذ فريقه ، وأكمل أداءه الرائع ليصد واحدة من ركلات الجزاء ويقود فريقه للمباراة النهائية. 2-1 يفوز الأخوة بركلات الجزاء.
الملفت للأعين كان الترحيب وتصفيق من كل الجماهير الشعبوية ولاعبي فريق الوحدات للفريق الفائز. لفتة حملت سيم الروح الرياضية.

النصف النهائي الثاني
المجدلاوي ضد بونجور وسيم ( باقة ) 0-0 (2-0)
مباراة نارية جدا منذ الدقائق الآولى ، سيطرة أكبر لفريق المجدلاوي على الكرة ، وتمريرها بين لاعبي الفريق ، لكن دون تهديد قوي على مرمى بونجور ، من الجهة الثانية ، فريق بونجور بقيادة إسلام مواسي كان أخطر بالهجمات المرتدة .
أبرز فرص المباراة ، إسلام مواسي أرسل كرة طويلة لزميله محمد ابو حسين ، الذي يرسل مقصية عالمية بفنية عالية المستوى ، كان قريب من إحراز أجمل أهداف البطولة لولا القائم الذي منعنا جميعا أن نكون شاهدين على هدف رائع ، ونكتفي بمسك الرأس إعجابا باللقطة.
المباراة تنتهي بالتعادل السلبي ، ايضا بعد الشوطين الإضافيين ، ليتجهوا لركلات الترجيح.
المجدلاوي بقيادة حارسه جميل نعارة يتمكن من الصعود للمباراة النهائية بعد تصديه لركلتي جزاء ويعلن فوز فريق المجدلاوي 2-0.

المباراة النهائية : المجدلاوي ضد الأخوة شعب 2-1
أجواء اوروبية وأداء عالي يليق بمباراة النهائي ، الفريقين قدما أداء رجولي وكبير ومنحا الجماهير الكبيرة مشاهدة مباراة كبيرة تليق بالحدث.
الجماهير البيتية كانت الدافع الكبير لفريق الأخوة وقدموا لوحة فنية ممتازة من ناحية التشجيع.
المجدلاوي كان أسبق بالتهديف ، من أقدام بلال سبع ، الذي أشعل المباراة منذ الدقائق الآولى.
الأخوة شعب عاد للمباراة بصاروخية من أقدام طارق كيوان ليشعل أجواء المباراة ويفرح الجماهير .
قبل نهاية الشوط الأول ، المتألق جوني سبع من فريق المجدلاوي يعيد تفوق فريقه بعد أن إستغل خطأ في دفاعات الأخوة .2-1.
الشوط الثاني حمل الكثير من الإثارة والفرص المهدرة ، الأخوة شعب كانت قريبة من التعديل لولا الإستماتة من لاعبي المجدلاوي الذين إستطاعوا حماية مرماهم والمحافظة على النتيجة لتعلن فوز المجدلاوي بكأس xl 2019.
الجماهير الشعبوية ، ورغم خيبة الأمل الكبيرة لعدم تحقيق فريق القرية الكأس ، بعد أن وصل فريقان محليان لنصف النهائي. إلا أن الروح الرياضية ولغة المحبة والتسامح التي عهدناها في قرية شعب على مدار كل الليالي الرمضانية التي إستقبلت بها كأس xl 2019 , كان عنوان السهرة والتصفيق المدوي للفريق الفائز .
المجدلاوي إستلم الكأس من على منصة xl 2019 بإحتفالية كبيرة تليق بالتتويجات الآوروبية.

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق