اغلاق

جبهة الطيبة: نستنكر حادثة اطلاق النار تجاه بيت عبد الستار شاهين

أصدرت جبهة الطيبة الديمقراطية، اليوم الاثنين، بيانا استنكرت فيه حادثة اطلاق النار تجاه بيت عبد الستار شاهين حاج يحيى، في الايام الأخيرة. وجاء في بيان جبهة

 
د. حسام عازم - سكرتير جبهة الطيبة

  الطيبة الذي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من الدكتور حسام عازم :" تستنكر جبهة الطيبة الاعتداء المسلح على بيت السيد عبد الستار شاهين ، وتشجب التصرف العدواني لمنفذي هذا العدوان ، وترى بالعدوان على بيوت المواطنين امر في غاية الخطورة ومرفوض بشكل مطلق ".
واضاف بيان جبهة الطيبة :" ان انتشار آفة العنف بداخل مجتمعنا ، اصبح امرا خطيرا ويهدد كل واحد وواحد منا.  اننا نرى من واجبنا كأبناء البلد الواحد ان نعمل معا لمحاربة العنف بكل أشكاله ، وإننا نتوجه للسلطات المسؤولة ان تأخذ دورها وبشكل جدي ومدروس ببناء خطة عمل لمواجهة هذه الظاهرة . اننا نتوجه للشرطة ونطالبها بالقيام بواجبها بمحاربة العنف ".
وتابع البيان:" واجبنا الاخلاقي والوطني والديني حماية بلدنا من كل أشكال العنف ، ورفع مستوى الانتماء والعطاء لابناء مجتمعنا . وعلى كل واحد وواحدة منا ومن موقعه العمل بكل طاقته لمحاربة ظواهر العنف والجريمة ، ووضع قضية العنف في اعلى سلم اولوياتنا .
اللجنة الشعبية باسم أهالي الطيبة اجمعين تطالب الشرطة العمل بشكل جدي للقبض على المجرم وتقديمه بأسرع ما يمكن للمحكمة ، ونطالب أهالينا بالطيبة التحلي بالصبر  وعدم الانجرار والتهور وتوسيع دائرة العنف ".
وخلص بيان جبهة الطيبة للقول :" وعلينا كلنا تقع مسؤولية الحفاظ على النسيج الاجتماعي الطيب الذي ساد بلدنا في الفترة الاخيرة وان نحمي بلدنا من النزاعات والخلافات وان تبقى الطيبة ، طيبة يطيب العيش فيها ".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق