اغلاق

العثور على بقايا وحش عاش قبل 70 مليون سنة

عثر بعض عمال المناجم، بالصدفة على بقايا وحش من الزواحف البحرية، الذي عاش على كوكب الأرض قبل 70 مليون سنة.


صورة للتوضيح فقط: تصوير - iStock-Sudowoodo

وذكر تقرير نشره موقع بريطاني، أن هذا الاكتشاف الأثري الفريد من نوعه، كان مجرد صدفة من بعض عمال المناجم التابعين لشركة تصنع المجوهرات من الأحجار الكريمة في منطقة ألبرتا بكندا.
وتعود أهمية الاكتشاف إلى الحفاظ على الهيكل العظمي للوحش البحري بشكل شبه كامل وهو يعرف باسم “تايلوسور”، من فصائل الماساسور، وهي زواحف عاشت في الوقت الذي عاشت به الديناصورات على الأرض، وقتما كانت ألبرتا مغمورة تحت سطح البحر.
وقال دونالد هندرسون، المنسق في متحف تيريل الملكي لعلم الحفريات، في درامهيلر: “تم الحفاظ على كل شيء، من الرأس إلى طرف الذيل، فقط ليس لدينا زعانف هنا، وربما تعرض الحيوان للعض، لكن هيكله العظمي سليم تماما”.
وكان طول الحيوان ما بين 20، و23 قدما، (6 – 7 أمتار)، وطبقا لتصريحات هندرسون، فإن تلك المخلوقات كانت تحتاج إلى حجم أكبر للبقاء في تلك الظروف البيئية، رغم كونها حيوانات مفترسة لديها، فك عظيم وأسنان مقوسة لأكل فرائسها بشكل أفضل.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق