اغلاق

‘اهلا بالمدارس‘ - التلاميذ في البلدات العربية يعودون اليوم الى مقاعد الدراسة بهمّة ونشاط

بعد تأخير ليوم واحد عن الموعد الرسمي بسبب عطلة رأس السنة الهجرية، افتتحت البلدات العربية اليوم ، العام الدراسي الجديد، وسط أجواء جميلة، غابت عن المشهد

الصباحي لأكثر من شهرين خلال العطلة الصيفية. وبهذا يكتمل عدد الطلاب البالغ في مجمل ارجاء البلاد اكثر من 2.3 مليون طالب، نحو نصف مليون منهم في المجتمع العربي في البلاد. 

موقع بانيت بالتعاون مع قناة هلا ، رصد في بث حي ومباشر اجواء العودة الى المدارس في مدينتي الناصرة ورهط . وقد استقبلت المدارس في البلدات العربية عموما ، طلابها ، بأجواء اتسمت بالبهجة ، الامل والتفاؤل ، كما افاد مراسلو موقع بانيت وصحيفة بانوراما .

وفي وقت، سابق ذكرت وزارة التربية والتعليم في بيان لها حول 
العام الدراسي الجديد 2019-2020،  ان عدد الطلاب في هذه السنة التعليمة هو 2 مليون و 354 الفا، مقابل 201 ألف موظّف.
وبحسب تقسيمات الوزارة  كما وردت في البيان:" طلاب المجتمع العربي: 391 ألف طالب، طلاب المجتمع البدوي 123 ألف طالب وطلاب المجتمع الدّرزي: 41 ألف طالب وطلاب المجتمع الشّركسي: 1000 طالب" . وفقا لتقسيم الوزارة.
أضاف البيان :" عدد  الطلاب في الرّوضات : 523 ألف طالبا.عدد طلاب الصّفوف الأولى: 168 ألف طالب . عدد طلاب  المرحلة الابتدائيّة 1,074 مليون و 74 طالب . عدد طلاب المرحلة الإعدادية : 296 ألف طالب. عدد طلاب المرحلة الثّانويّة: 461 ألف طالب".
وكانت بعض المدارس العربية قد فتحت أبوابها امس، لا سيما في بلدات مثل البلدات العربية الدرزية. 

 الاتفاق مع المعلمين الذي اتاح افتتاح المدارس دون شوائب
 في وقت سابق، قبل يومين، افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أنه وبعد ساعات طويلة من المفاوضات ، توصلت نقابة المعلمين " الهستدروت " ووزارة المالية لاتفاق ، وعليه فإن العام الدراسي الجديد افتتح في  موعد الرسمي امس قبل ان تلتحق به المدارس العربية اليوم.
ووفقا للاتفاق بين وزارة المالي ونقابة المعلمين فانه سيتم انقاص يوم واحد من الايام المرضية من المعلمين، وليس 1.4 كما كان الحال حتى اليوم. بالإضافة الى ذلك تمت الموافقة على طلب النقابة " ان يتم احتساب التقاعد كمشتق من المعاش الاخير للمعلم ". ويتبين من الاتفاق " أن 80% من المعاش الاخير سيتم دفعه للمعلم المتقاعد مع اضافة 0.45% عن كل سنة منذ بدء تفعيل خطة " افق جديد " ، وهذا الاتفاق سيشمل نحو 55 ألف معلم متقاعد . بالاضافة الى ذلك ، سيتم دفع مبلغ 2000 شيقل لمرة واحدة لكل معلم خرج للتقاعد اعتبارا من عام 1986 .


"تحديات كثيرة"
الحاخام رافي بيرس وزير التّربية أكّد أنّ "العمل في جهاز التّربية لا ينتهي مع انتهاء اليوم التّعليمي. نحن نعيش في ظل تحدّيات كثيرة ، وظيفتنا مرافقة الطالب وصقل شخصيته واعداد مجتمع راق، أخلاقي يحبّ الانسان ويهتم بالآخر وليس بشكل عفوي اخترنا شعار العام الدّراسي بهذا الاتّجاه. وفي هذه الأيّام  نعمل على اعداد برنامج شامل في التّربية وفي التّربية اللا منهجيّة سنعرضه قريبا.  كذلك سأعمل على ضم الحضانات لوزارة التّربية خاصّة بأنّ جهاز التّربية يستطيع أن يعطي كثيرا في هذا الاتجاه".
المدير العام للوزارة ، شموئيل أبواب قال: "جهاز التّربية يتواجد في قفزة نوعيّة الى جانب البرامج القوميّة التي قمنا بتطبيقها فنحن سنعمل على التّجدّد  التّربوي كذلك سنعمل على توفير بيئة تعليميّة ملاءمة ، سنرمّم المكتبات ، سنبني أفنيّة تعليميّة ، وسنخرج الطلاب للتعلّم خارج الصّفوف  كذلك سنعمل على اعداد طالب ،مستقّل، مفكّر، بالغ جاهز للتّعليم العالي ولسوق العمل . سنوسّع الخدمات المحوسبة للطلاب وللمعلّمين  وسنعمل على تذويت القيم وزيادة عدد الطلاب في حركات الشّبّيبة ومنظّمات الشّبّيبة وفي برامج معرفة البلاد . أتمنّى للجميع سنة ناجحة".

أهمّ الأهداف
وفيما يلي اهم الأهداف التي تضعها وزارة التربية والتعليم، بحسب ما جاء في بيانها:
"1. التّجدّد في التعليم : الوزارة تعمل على وضع مسار جديد لشخصيّة الطالب بهدف تأهيله  للعمل مستقبلا في سوق العمل . الوزارة حدّدت المضامين ومجالات المعرفة كذلك مهارات القيم التي سترافق الطالب خلال دراسته وسيتم ادخال تجديدات للمواضيع التّعليميّة .
- أفنية تعليميّة : خلال العام القريب سيتم بناء 600 فناء تعليميّا إضافة الى 600 فناء في العام المنصرم .
- ترميم المكتبات وتجهيزها: في العام المنصرم تمّ ترميم 77 مكتبة وفي هذا العام سيتم ترميم 70 مكتبة .
- بناء 150 غرفة احتواء( في العام المنصرم تمّ بناء 135 غرفة احتواء) .
- ملف تدريس محوسب لموظّفي جهاز التّعليمي يحوي الملف العديد من النّشاطات والوسائل التّعليميّة .

في مجال التّحصيل العلمي
الوزارة ستستمر في دعم برامج التّميّز في مجال العلوم بما في ذلك الرّياضيّات .كذلك دعم موضوع اللغة الإنجليزية. الطالب في المرحلة الابتدائيّة يجب أن يكون عنده ثروة لغويّة 1,200 كلمة، طلاب المرحلة الإعدادية 3,200 كلمة وطلاب المرحلة الثّانويّة 5,500 كلمة. وفي هذا المجال فقد تمّ تطبيق برنامج تجريبي في 35 مدرسة حيث تقدم الطلاب لامتحان لغة انجليزيّة بدون قاموس نموذج ( E ). هذا العام سيتم توسيع البرنامج التّجريبي لـ70 مدرسة .
في مجال الرياضيّت 19,200 طالبا تقدّموا لامتحان 5 وحدات ، 12,295 طالبا فيزياء،  ، 10,859طالبا كيمياء ،  158,830 طالبا للتعليم التّكنولوجي بهدف دمج طلاب أكثر في هذا المجال في علم الحاسوب والروبوتيكا .

في مجال القيم 
موضوع القيم موضوع هام جدّا في حياة الطلاب حيث سيتم زيادة عدد الطلاب بموضوع التّداخل الاجتماعي من %89 ل- %93 . سيتم زيادة عدد المدارس التي تتعلّم معرفة البلاد (من 660 مدرسة ل- 720 مدرسة ) ، فتح 67 فرعا جديدا لحركات شبّيبة ، زيادة عدد الطلاب في السنة التّحضيّريّة ما قبل الخدمة العسكريّة ، كذلك زيادة عدد الطلاب في الخدمة المدنيّة .

تقليص الفجوات 
" هذا العام الوزارة ستنهي موضوع الميزانيّة التّفاضليّة في المرحلتين الابتدائيّة والاعداديّة  الأمر الذي سيجعل الطالب من عنقود اجتماعي اقتصادي ضعيف يحصل على  6 ساعات إضافية والطالب من عنقود عال يحصل على ساعة إضافية وذلك في اطار تقليص الفجوات .كذلك سيتم العمل على تقليص التّرسّب.
الوزارة ترى بالمديرين والمعلّمين عنوانا لإحداث التّغيير  ولهذا ستقوم الوزارة بعدّة خطوات لتوفير بيئة داعمه لهم منها:
* ترميم غرف المعلّمين والزّوايا التّعليميّة ( في العام الجديد  سيتم افتتاح 116 زاوية تعليميّة جديدة وسيتم ترميم 2,600 غرفة معلّمين ) .
* 170 مليون شاقل للمديرين يقرّرون كيف يستغلّون هذه الميزانيّة وفق احتياجاتهم .
* 105 مليون شاقل لدمج طلاب مع احتياجات خاصّة .
* تعيين مركّز تربوي في كل المدارس الابتدائيّة والاعداديّة .
* تقليص عدد منشورات المدير العام ( חוזר מנכ"ל  ) من 1,800 لـ 1,200 , في السّنوات الأخيرة وصل العدد لـ 6,000 منشورا .
* افتتاح مخزون لطالبي العمل ( معلما بديلا ) .
 وبرامج عديدة من شأنها دعم المعلّمين والمديرين". 

 



 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق