اغلاق

سامسونغ تطور جيلًا ثانيًا يتحول إلى مربع !

يبدو أن محنة سامسونغ، مع إصدارها الجديد، “جالاكسي فولد Galaxy Fold”، لم تكن كافية لردع عملاق الهواتف الذكية، بعد تسريب معلومات عن تصميم جديد،


صورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-georgeclerk

للجيل الثاني من هذا الجهاز القابل للطي.
ووفقًا لتقرير من “بلومبرغ”، فإن الشركة تصمم حاليا، هاتفا ثانيا قابلا للطيا يحمل اسم “Galaxy Fold 2″، ليتحول إلى مربع صغير الحجم، بشاشة 6.7 بوصة، تُطوى لتكون صغيرة بما فيه الكفاية لوضعها في أي جيب.
وبحسب التقرير، فإن سامسونغ تعمل أيضا لجعل الهاتف أنحف، وأرخص من النموذج السابق لـ”جالاكسي فولد”، الذي يُقدر ثمنه بنحو 2000 دولار.
ويُقال أيضا، إن الجهاز الجديد يتضمن مجموعة من الكاميرات، على كل من الجبهة والظهر، بحيث يكون هناك كاميرا أمامية، ضمن الشاشة في الجزء العلوي منها، كما في “جالاكسي نوت 10″، وكاميرتين خلفيتين، حين يفتح الهاتف، وأماميتين عند طيّه.
وميزة أخرى أساسية، سيتميز بها “جالاكسي فولد 2″، هي الشكل، فحين يُفتح سيشبه الهواتف الذكية العادية، الأمر الذي يسهل تشغيل التطبيقات بشكلها المعتاد، في حين أن “جالاكسي فولد”، بشكله الذي يأتي مستطيلًا حين الفتح، يتطلب تخصيص التطبيقات لتتكيف مع شكل الشاشة.
يأتي هذا التقرير، في الوقت الذي لم تطرح فيه سامسونغ نموذج “جلاكسي فولد” في الأسواق بعد، بسبب مشاكل في التصميم، ويتوقف إطلاق الجيل الثاني، أولًا وأخيرًا، على مدى أداء هاتف “جالاكسي فولد”، الذي أُعلن عنه في شهر فبراير الماضي، وما إذا كان قادرا على التغلب على العيوب الحرجة، التي تواجهها هذه الأنواع من الهواتف.
وتواجه الهواتف القابلة للطي بدايات صعبة، إذ لم تطرح أي من الشركات، التي أعلنت رسميًا عن هاتف قابل للطي، مثل: هواوي، وشاومي، وأوبو، جهازًا في السوق، بل بعدما أعلنت هواوي عن هاتفها “ماتي X”، القابل للطي الشهر الماضي، أجلت إصداره لعدة أشهر، وهو التأجيل الثاني للشركة.
وكانت سلسلة من التقارير الصحفية المتخصصة في التكنولوجيا، كشفت العديد من العيوب في نموذج “جالاكسي فولد”، وأنها كُسرت بعد بضعة أيام فقط من الاستخدام التجريبني، وظهرت العديد من المشاكل المتعلقة بالمفصلة فيها، وكذل الشاشات التي سقطت، والأغطية الواقية التي انفلتت بشكل خاطئ من الشاشة.

 

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق