اغلاق

6 أشياء أنتِ بحاجة إلى معرفتها عندما يحتاج طفلك إلى الانضباط

الطفولة مرحلة من مراحل التعلّم، لذا لا داعي للقلق عندما تجدين طفلك يرتكب الأخطاء، أو أنه بحاجة إلى الانضباط، المهم هو وضع الأشياء التالية في اعتبارك عندما يحتاج


الصورة للتوضيح فقط، تصوير iStock-fizkes

 طفلك إلى الانضباط..

1- الوضوح والاتساق
يتعلم الطفل ما هو مقبول وما هو غير مقبول عندما تكون القواعد واضحة وبسيطة ومتسقة، لذا أخبريه بالقوانين، ما هو مسموح وما هو ممنوع بطريقة مباشرة ومبسطة، واحرصي على أن تكون القوانين متسقة بحيث لا يشعر الطفل بالتناقض فيخطئ.
 
2- لا تعارضي شخصاً مسؤولاً أمام الطفل
سواء كان الزوج أو أحد الأجداد، لا تناقشي قراراته بشأن الطفل أمامه، وتذكري أنه لا بأس بتفويض المقربين لتصحيح سلوك طفلك، وأن الهدف هو ضبط سلوكه لا الصراع على السلطة، كما أن معارضتك للشخص المسؤول أمام الطفل، يؤدي إلى عملية تصحيح السلوك إلى الفشل.
 
3- تعلّمي الفرق بين الحزم والصراخ

الصراخ لا يجدي نفعاً في عملية تصحيح سلوك الطفل، بل قد يؤدي إلى نتائج عكسية، ويصنع فجوات في العلاقة بينك وبين طفلك، وفي نفس الوقت فإن الصوت المنخفض لا ينفي أن تكوني حازمة مع طفلك.
 
4- اعثري على العقوبة المناسبة

من المهم أن تختاري عقوبة تناسب خطأ الطفل، فإذا كانت العقوبة لا تصنع فارقاً، أو تساعد على تصحيح السلوك الخاطئ، فلا جدوى منها، وعليكِ البحث عن عقوبة أخرى.
 
5- حددي السلوكيات المقبولة، بدلاً من السلوكيات الخاطئة
بدلاً من انتقاد طفلك طول الوقت، عززي الأسلوب الإيجابي بأن تحددي للطفل السلوكيات الجيدة والمقبولة، واحرصي على أن تردديها على سمعه باستمرار، وأن تقدمي له المكافآت على سلوكه الجيد.
 
6- ابحثي عن الأسباب
عندما يكرر طفلك سلوكاً خاطئاً بعينه، عليكِ التحقق من ظروف ارتكابه لهذا الخطأ، قد تتوافر في كل مرة ظروف تتسبب بارتكاب الطفل للخطأ نفسه، وعند اكتشاف الأسباب، اعملي على تجنّبها، وتحققي من سلوك طفلك، غالباً سيتوقف عن هذا السلوك الخاطئ.

لمزيد من العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق