اغلاق

أزمة ابن سينا طمرة مستمرة:جزء متمسك بالاضراب وآخر يرفضه

ما زالت ازمة مدرسة ابن سينا في طمرة مستمرة، ففيما يتمسك قسم من الاهالي بالإضراب المفتوح، فإن جزءا آخر يدعو الى انهائه. وقال عمر حجازي رئيس لجنة اولياء امور
Loading the player...

الطلاب في مدرسة ابن سينا -  طمرة، في بيان صادر عنه، الليلة، وصلت نسخة عنه الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" بعد إضراب يوم الاثنين لم يتم التجاوب معنا ولا أخذ مطالبنا عل محمل الجد من قبل البلدية، وعليه نعلن عن استمرار الإضراب المفتوح إلى ان يتم التجاوب معنا وإعادة الأجواء التعلمية والتربوية إلى مدرستنا ابن سينا إلى نصابها السليم ".

"ما يحدث في المدرسة مرفوض"
من جهته قال هاشم حسان نائب رئيس لجنة أولياء أمور الطلاب المحلية بطمرة في بيان صادر عنه والذي وصلت نسخة عنه الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما :"لست مع أي طرف من الاطراف ولكنني مع مصلحة الطلاب وما يحصل بمدرسة ابن سينا مرفوض رفضاً تاما وعلى الاهالي اعادة الطلاب الى مقاعد الدراسة وعدم ادخالهم بدوامة الإضرابات.  على الجميع التحلي بالصبر فهنالك جهات قضائية تتابع الموضوع ، وعلى طاقم المعلمين والاهالي ان يكونوا على قدر من المسؤولية وعدم الانجرار الى التجريح الكلامي والتهديدات المرفوضة"

مساع لحل المشكلة
أما هاني بقاعي،  رئيس لجنة اولياء امور الطلاب المحلية في طمرة، فقال : "اللجنة المحلية تؤمن بالحوار المباشر والنقاش لحل المشاكل ، وتعمل بتواصل كامل مع البلدية واللجنة المدرسية بهدف التوصل لحل يعيد الطلاب لمقاعد الدراسة.
 هدفنا الاول والاساسي استمرار العملية التعليمية بصورة سلسة وتوفير جو تعليمي ملائم للطلاب.
ونناشد من هنا جميع الأطراف التحلي بالصبر وعدم اصدار اي بيانات او تعليقات قد تؤثر سلبا على المساعي المبذولة.".


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


هاشم حسان نائب رئيس لجنة اولياء امور الطلاب المحلية بطمرة - صورة من هاشم حسان


هاني بقاعي رئيس لجنة اولياء امور الطلاب بطمرة - تصوير بانيت

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق