اغلاق

د. طيبي : ' لم نحسم موقفنا بخصوص التوصية لرئيس الدولة ، الرباعية ستلتئم غدا مجددا '

قال الدكتور أحمد الطيبي ، مساء يوم السبت :" انتهى اجتماع الكتلة ، وهو أول اجتماع للكتلة بعد الانتخابات، الذي بحث في موضوع العنف من جهة ، وكذلك في موضوع
د. احمد طيبي ‘ لم نحسم موقفنا بخصوص التوصية لرئيس الدولة ‘ - فيديو من مكتب الطيبي
Loading the player...

الاجتماع مع رئيس الدولة غدا (الاحد - المحرر) . كان نقاشا جديا ، ولم يتخذ أي قرار ، وغدا ستجتمع الرباعية في ساعات الظهر ، وهناك سيكون القرار الذي سنعلن عنه للجمهور " .
 وأسهب  النائب احمد الطيبي رئيس كتلة القائمة المشتركة ، موضحا : " اجتمعنا اليوم وناقشنا عدة مواضيع وعلى رأسها قضايا العنف والجريمة من جهة ، وكذلك موضوع التوصية امام رئيس الدولة على المرشح لتركيب الحكومة القادمة.
لم نتخد قرارا اليوم وغدا ستجتمع رئاسة المشتركة الرباعية لحسم الامر. والاهم اننا سنقدم طلباتنا وقضايا مجتمعنا في كافة المجالات وعلى رأسها المطالبة بقرار حكومي بمكافحة الجريمة في المجتمع العربي، الى جانب قضايا هدم البيوت والتخطيط والبناء والغاء قانون كمينتس ومنع لم الشمل وقانون القومية وخطة اقتصادية لتطوير البلدات العربية ، بالاضافة لعملية تسوية تؤدي لانهاء الاحتلال ووقف اقتحامات المسجد الاقصى وغيرها. هذا ما سنقدمه ونطرحه في كل محفل ، وبموازاة ذلك نريد اسقاط نتنياهو ونحن قريبون من تحقيق هذا الهدف التاريخي. نعم اسقاط هدا المحرض. 
نحمل هموم شعبنا في كل اتصال ومفاوضات وهذا هدف القائمة المشتركة كما وعدت به جمهورها ".

مصادر :"
القائمة المشتركة ستوصي على بيني غانتس لتشكيل الحكومة الجديدة "
من جانبه ، افاد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما نقلا عن موقع " ماكو " العبري ان القائمة المشتركة ستوصي على بيني غانتس لتشكيل الحكومة الجديدة، خلال لقائها مع رئيس الدولة رؤوفين ريفلين ، يوم غد الاحد.
وذكر موقع ماكو " ان عضو الكنيست احمد طيبي قال ان جلسة القائمة المشتركة لم تنته بعد وان الامر بخصوص التوصية على غانتس لم يتم حسمه بعد".
وعزا موقع ماكو قرار المشتركة الى ان الهدف منه اسقاط نتنياهو وليس مساعدة غانتس.
كما قال الموقع في الخبر الذي نشره قبل قليل " ان ممثلي حزب التجمع يرفضون التوصية على غانتس، لكنهم قبلوا بحسم الموضوع بموافقة الاغلبية".
وبناء على ما ذكر  ، وفي حال توصية المشتركة على غانتس ،  فان الاخير يتغلب على نتنياهو بعدد مقدمي التوصية عليه بحيث يكون عدد من يوصون على غانتس 57 وعدد من يوصون على نتنياهو 55.

غدا تبدأ المشاورات في بيت رئيس الدولة
في السياق ذاته ، يبدأ رئيس الدولة رؤوفين ريفلين، يوم الأحد، الجولة الأولى من الجلسات مع ممثلي الأحزاب التي نجحت باجتياز نسبة الحسم في الانتخابات للكنيست الـ 22، لسماع توصياتها لمن سيتم توكيله لتشكيل الحكومة الجديدة. ويرى الكثيرون ان مواقف معظم الأحزاب معروفة حيال التوصية على بنيامين نتنياهو أو رئيس حزب "كحول لافان" بيني غانتس لتشكيل الحكومة، فيما يبقى موقف القائمة المشتركة ومركباتها الأربعة غامضا، ويستدعي الترقب، عن اذا ما كانت ستوصي لدى رئيس الدولة ريفلين على غانتس أم لا.
ويرى مراقبون أن هذه الانتخابات قد تشكل فرصة بعد حصول القائمة المشتركة على 13 مقعدا، وفي ظل عجز نتنياهو او غانتس عن الحصول على اغلبية، للتوصية على غانتس ودعمه من خارج الحكومة ، شريطة ان يقوم بتلبية طلبات القائمة المشتركة، المتعلقة بالقضايا الحارقة في مجتمعنا العربي في البلاد.. مراسلا موقع بانيت، استمعا الى بعض الآراء... 

تأمين مصالح المواطنين العرب

البروفيسور راسم خمايسي: " برأيي القائمة المشتركة هي قائمة ذات حضور في المشهد السياسي في إسرائيل وتقع عليها مسؤولية التصرف وبناء خطاب وسلوك وتطوير الذات من أجل تأمين مصالح ومتطلبات وأفق سياسي لمستقبل المواطنين العرب في 3 محاور.
المحور الأول هو كيفية تمكين وتعزيز وتطوير المواطنين العرب في الوطن .  المحور الثاني صد وتعديل اجحاف يعاني منه المواطنون العرب نتيجة سياسات عنصرية وعدوان مورس ضدهم ان كان على المستوى الرمزي مثل قانون القومية وان كان على المستوى الادائي وكيفية أداء أعضاء الكنيست اليهود والمجتمع اليميني وان كان على مستوى كيفية اخذ ميزانيات مستحقة للمواطنين العرب في المواقع المختلفة.
والمحور الثالث هو الحضور الفلسطيني والحضور الإقليمي والدولي . عمليا العرب الفلسطينيون لهم دور في نسج وصياغة حلول جيوسياسية لتؤمن مصالح المواطنين العرب ومستقبلهم وتساهم في خلق اجواء إقليمية وطنية ايجابية تؤدي إلى تسويات مستقبلية . وهذه الأمور تتطلب ليس استمرار تزويد خطاب الاحتجاج وعمليا تطوير خطاب رد الفعل ويجب أن يتم  خطاب وسلوك مبادر مشارك وفعال وهذا يعني عندما يتم الحديث مع رئيس الدولة هناك أن لا نقف مكتوفي الأيدي وإنما حتى الوصول لمكتب رئيس الدولة يجب أن تكون اتصالات وتواصل من خلال جهات اجتماعية غير رسمية يهودية وعربية من أجل أن تنسج نوع  واقع ليكون للقائمة المشتركة حضور في الحكومة القادمة.
ليس من الضرورة ان يوصي أعضاء المشتركة على غانتس او غيره ، ومن رأيي ان المنطلق يقتضي التوصية بمن يحقق أكثر مصالح ومتطلبات للمجتمع العربي . واذا كان غانتس مستعد الاعتراف بالقرى غير المعترف بها في النقب وإيقاف هجمة هدم المباني وتخصيص حلول سكنية وتخصيص موارد للسلطات المحلية العربية وخلق خطاب للمجتمع العربي كمجتمع مشارك وإنكار عملية عدم شرعيته في النسيج السياسي والواقع الاجتماعي في إسرائيل ويجب أن يترجم لبرنامج عمل وموارد مالية،  ومن يعطي وينجزها فليتفضل.  حيث أن التعلق بالشخص هو خطأ، والمطلب هو التعلق بالسياسات وصياغة السياسيات".

"التوصية على غانتس مقابل طلبات ملحّة"
من جهته قال البروفيسور رياض اغبارية: "في بداية الأمر يجب أن تقدم طلبات لبيني غانتس وأهمها فيما يتعلق بموضوع هدم البيوت في المجتمع العربي وقانون القومية، بالإضافة إلى المطالبة برئاسة لجان في الكنيست منها الداخلية والتربية والتعليم وكذلك المطالبة بالحصول على نائب وزير والعمل حسب منظومة المتدينين حيث أن نائب الوزير لا يجلس على طاولة الحكومة ويتخذ قرارات مثل الحرب وما شابه". 
ويضيف اغبارية: "يجب أن نطالب بمنصب نائب وزير التربية والتعليم لمعالجة قضايا التعليم في الوسط العربي، ومنصب نائب وزير الإسكان لمعالجة قضايا التخطيط والبناء ، ومنصب نائب وزير الأمن الداخلي لمعالجة قضايا العنف في الوسط العربي". 
ويقول البروفيسور رياض اغبارية: " لا نريد مزايدات في هذا الموضوع، حيث أن أعضاء المشتركة حصلوا على ثقة الناس وهذا ما يريده الجمهور . حيث يريد الجمهور امل وعمل ومسكن ويجب أن نؤثر.  واقترح أنه يجب أن يوصي أعضاء المشتركة على بيني غانتس لتركيب الحكومة حيث هناك السيء وهنالك الأسوأ، ونحن هنا لسنا بصدد تعيين رئيس حكومة فلسطيني ولا يوجد لدينا خيارات أخرى.  والكل يعلم أن الفارق الموجود حاليا هو بين من يعتبرنا اعداء وبين من يريد أن يستمع إلينا ويفتح حوارا معنا".

هناك فرصة
أما د. سليم بريك فيرى ان  "المطالب برأيي هي ما اقترحه ايمن عودة واحمد الطيبي، هذا اساس التفاوض. ولا اعتقد ان غانتس فاوضهم، ولا اعتقد انه سيفعل. ربما هناك تفاهمات سرية بينهم او التي لا علم لي بها.
ان كان الوضع كما نرى، فلا مكان لدعم غانتس بهذه المرحلة، ويجب حفظ الاوراق للخطوات القادمة.
ولكن، من الناحية التكتيكية، واذا لم يعارض غانتس، يفضل التوصية على غانتس لكي يمنعوا نتنياهو . خلال الـ28 يوما سيتم استجواب نتنياهو لدى المستشار القضائي وهكذا نسد الطريق أمامه نهائيا وبذلك ستكون بداية التحرك ضده في داخل الليكود.  المشكلة ان التجمع لا يهتم بهذه الاعتبارات وبهذا يضيع علينا فرصتين قد لا تعوضا".

" يجب عدم التسرع "
المحامي علي حيدر تحدث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما وقال :" لقد دلت نتائج انتخابات الكنيست أن المجتمع العربي زاد من حضوره الكمي والنوعي داخل البرلمان وقلّص تمثيل اليمين المتطرف وحدّ من إمكانياته. وقد شكلت حملات التحريض التي قادها نتنياهو وإعادة تشكيل المشتركة الجديدة السببين المركزيين اللذين أديا الى هذه النتيجة، وخصوصا أن المجتمع العربي يفضل الوحدة والعمل الجماعي مقابل الدولة والسلطة. الوضع الحالي ، يمنح القائمة المشتركة إمكانيات وفرصا أكثر للتأثير وللنشاط ولتبوؤ مواقع في البرلمان ممكن العمل من خلالها او المبادرة والمتابعة والنقد لما فيه مصلحة المجتمع العربي".
وتابع المحامي علي حيدر بالقول :" بما يتعلق باللقاءات مع رئيس الدولة وإمكانيات تشكيل الحكومة وموقف المشتركة،  فأعتقد أن الأمر ليس تكتيكيا وإنما استراتيجي، وليس لحظوي بل يتطرق الى الأمد البعيد، ويجب النظر اليه ليس فقط من زاوية حقوق المجتمع العربي وإنما من خلال الصراع الفلسطيني الإسرائيلي بمجمله. فمشكلة المجتمع العربي ليست مع اليمين المتطرف فحسب، بل هي مع النظام السياسي الإسرائيلي بأسره، الذي يرتكز على إقصاء العرب، ولذلك يجب أن يكون الهدف الأساسي، بعيد الأمد تغيير النظام السياسي على قيم الديمقراطية والعدل والمساواة وليس على الانتماء العرقي".
وأردف المحامي علي حيدر لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" من هذا المنطلق طبعا يجب عدم التسرع والتوصية على غانتس كمرشح لرئاسة الحكومة، وخصوصا ان غانتس ( وقادة حزبه من الجنرالات ومن مبلوري قانون القومية) يهدف الى ترأس حكومة وحدة قومية، ومن الممكن أن تكون سيناريوهات أخرى متعددة ومفتوحة. ومع ذلك، يجب على المشتركة عرض حقوق شعبنا في كل المواقع والمنابر، ومن ضمنها الأرض والمسكن والقرى غير المعترف بها من قبل الحكومة والتعليم والحكم المحلي ومقاومة العنف والفقر، وإلغاء قانون القومية وقانون كامينيتس ووقف هدم المنازل وإنهاء الاحتلال وتطوير البنى التحتية وإيجاد فرص عمل للشباب والنساء ومحاربة العنصرية والتحريض وإلغاء القوانين المناهضة للديمقراطية ووقف الملاحقات السياسية ضد الحركات السياسية العربية وقادتها. طبعا لا يمكن حل مشاكل مجتمعنا من خلال البرلمان وحده، بل يجب رفد ذلك بعمل جماهيري مدروس واستراتيجيات أخرى".

أشياء مطلوبة
أما  أحمد ملحم رئيس اللجنة الشعبية للدفاع عن الأرض والمسكن وادي عارة، وناشط سياسي وشعبي ، فقال لموقع بانيت وصحيفة بانوراما: "حقيقة لا يمكن ان ينكرها احد من الساسة الإسرائيليين، بأن ما حققته القائمة المشتركة انما هو حدث سياسي غير مسبوق، وحان الوقت وهذه فرصة لأن نغيّر اللعبة السياسة الإسرائيلية. نعم علينا ان نكون اليوم المقررين ماذا يمكن ان يكون مصير السياسة الإسرائيلية وهذه ليست شعارات وانما حقيقة واقعية. القائمة المشتركة اليوم هي التي ستقرر المسار السياسي للدولة، وهذا ما جاء ليؤكد وجودنا وحقنا الديمقراطي كأقلية ويجب التعامل معنا كأقلية لنا حقوقنا لا سيما تحقيق المساواة والعدالة والعمل على تحسين جميع قضايانا وعلى رأسها قضايا الأرض والمسكن ".
وتابع احمد ملحم حديثه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :"  بالطبع انا مع ان يكون للقائمة المشتركة كلمة وحضور سياسي، انا مع جسم مانع بشروط معلنة وموقع مع تأكيد جدول زمني، أما الشروط التي يجب على القائمة المشتركة وضعها فهي :
1 – الغاء قانون كامينيتس جملة وتفصيلا .
2 . الغاء كل الغرامات التي ترتبت على هذا القانون .
3 – تجميد جميع اوامر الهدم لمدة لا تقل عن 3 سنوات .
4 – جميع اراضي الدولة الواقعة داخل نفوذ السلطات المحلية تحت ادارة تامة للسلطة المحلية .
5 - معالجة قضية الفقر من خلال انشاء مناطق صناعية خاصة للبلاد العربية .
6 – إقرار تخصيص جميع القسائم للأزواج الشابة ، للمواطنين داخل البلد ، فقط لسكان البلد .
7 – تغيير قوانين الارنونا : 
     أ – الارنونا تدفع بحسب الوحدة سكنية وليس بحسب المساحة .
     ب - توزيع مدخولات الارنونا في الدولة من المناطق الصناعية والتجارية في بما فيها الموانئ والمطارات والمستشفيات ، على جميع مواطني الدولة بحسب عدد السكان " .
واختتم احمد ملحم حديثه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" على القائمة المشتركة ان تتصرف بمسؤولية كبيرة اتجاه الجماهير العربية من خلال قرارها لتوصياتها لتشكيل الحكومة، ويجب ان يكون موقف القائمة المشتركة، موقفا مسؤولا يخدم المصالح ومستقبل الأقلية الفلسطينية في الداخل ".


د. احمد الطيبي



(Photo credit THOMAS SAMSON/AFP/Getty Images)


(Photo credit JACK GUEZ/AFP/Getty Images)


DANIEL LEAL-OLIVAS/AFP/Getty Images


بروفيسور راسم خمايسي


البروفيسور رياض اغبارية


المحامي علي حيدر


 احمد ملحم رئيس اللجنة الشعبية


د. سليم بريك


خلال الجلسة - صورة نشرها النائب ايمن عودة على الفيسبوك

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق