اغلاق

افتتاح معرض فني بمشاركة 25 فناناً فلسطينياً

افتتح جاليري فندق "ذا وولد اوف" المعرض الجماعي الرابع لمجموعة من كبار الفنانين الفلسطينين في فلسطين والمهجر ، في اطار جهود وفعاليات الجاليري الرامية لتعزيز الحالة


تصوير علاقات عامة

الفنية في المجتمع الفلسطيني.
وحضر فعاليات الافتتاح عدد من الشخصيات الفنية والرسمية الى جانب مجموعة الفنانين الفلسطينين ، حيث افتتح المعرض الجماعي بحضور نافز الرفاعي الأمين العام لاتحاد الكتاب والادباء الفلسطينيين.
وفي بداية افتتاح المعرض الجماعي الرابع ، قال وسام سلسع صاحب ومدير فندق "ذا وولد اوف" ان "المعرض التابع للفندق شهد اليوم افتتاح المعرض الفني الرابع الدائم، مشيرا الى ان المعرض مميز بألوانه ولوحاته بمشاركة 25 فنانا فلسطينيا" .
واشار سلسع الى ان "معظم اللوحات تحكي عن الواقع الفلسطيني وتحمل رسالة الفلسطينية الى جميع انحاء العالم وتناقش مواضيع مهمة يعيشها الشعب الفلسطيني مثل المياه والمستوطنات ومواضيع الأمل وما يفكر به الشعب الفلسطيني".
وأضاف: "بعض الاعمال التي تحكي عن قضايا حدثت في تاريخ الصراع الفلسطيني الاسرائيلي وهي التي ترفع تحذير للعالم من إعادة بعض السيناريوهات القديمة التي عاشها الشعب الفلسطيني".
بدوره قال الأمين العام لاتحاد الكتاب والادباء الفلسطينيين نافز الرفاعي ان "هذا المعرض يمثل خطوة هامة تؤكد أن الفن يخدم فلسطين وأن فلسطين تنعكس من خلال الذوق الفني الرفيع مجموعة في 25 لوحة ل 25 فنان في هذا المعرض الدائم للفندق المعزول بالأسوار الذي يرتاده كثير من المهتمين العالميين والفلسطينيين وهو تشكل عن طريق رؤية رجل فلسطيني مبدع وسام سلسع تمازجت أفكاره ورؤيته مع فنان عالمي وهو بانكسي ويأتون بفنانين فلسطينيين ليصبحوا جزء من هذا المشهد الرائع".
وأضاف الرفاعي:" أقدر وأحترم جاليري ذا وولد اوف وكوكبة الفنانين في هذا اليوم الذين يعبرون عن الفرق ما بين عمق وتاريخ المدينة الفلسطينية من جهة وسطحية المستوطنات الاسرائيلية الغير قانونية حيث ترسم اللوحات الحلم الفلسطيني والتعبير عن معانات وعذابات الفلسطيني جراء السياسات العنصرية الاسرائيلية المتمثلة بالاستيطان".
بدوره قال الفنان سليمان منصور ان "هذا المعرض في فندق ذا وولد اوف و الذي يشارك فيه 25 فنان فلسطيني وفي موقعه الحيوي الذي يزوره كثير من الأجانب الذين لديهم ميول سياسية وبالتالي فانه يشكل فرصة لارسال رسالة الشعب الفلسطيني الذي يعيش الظلم تحت الاحتلال".
واشار منصور الى انه "يرى في المعرض معرضا مفيدا للحياة الثقافية أولا والحياة السياسية ومن خلال هذه اللوحات نقدم قضيتنا بصورة حضارية لجمهور يهتم بالفن السياسي".
من جهته قال الباحث جورج الأعمى ان المعرض اليوم "يؤكد ان هذه الساحة تحولت إلى قاعة عرض  يكون فيه  فرصة لأكثر من فنان يشارك دون تضييع وقت في المعارض المتتالية والمتعاقبة".
وتابع الاعمى " يضم المعرض 25 فنان فلسطيني من الداخل ومن مناطق مختلفة من 48 ومن المخيمات والشتات ويوجد أسماء فنانين كبار وفنانين شباب في بداية طريقهم حيث يتمحور المعرض حول فكرة مقاومة الاحتلال والسخرية من الواقع الذي نعيشه بفعل الاحتلال وواقعنا الاقتصادي والسياسي المرير من خلال لوحات ورسومات فنية" .

 ما يهمكّم يهمنا
عندكم صور او خبر؟  لفعالية ثقافية او اجتماعية او فنية ؟ حدث محلي؟ مشكلة؟  او اي شيء اخر ترغبون بمشاركة الجمهور به ونشره في موقع بانيت ارسلوه الان الى :
 
panet@panet.co.il

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق