اغلاق

أتليتيكو مدريد يتعادل سلبيا لثالث مرة في آخر أربع مباريات

تأخر أتليتيكو مدريد بفارق ثلاث نقاط عن جاره ريال مدريد متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم عقب تعادله بدون أهداف مع مستضيفه ريال بلد الوليد يوم الأحد


Photo by Denis Doyle/Getty Images

 في ثالث تعادل سلبي في اخر أربع مباريات بعدما أهدر أصحاب الأرض ركلة جزاء في الشوط الأول.
وسدد المهاجم ساندرو راميريز الركلة أعلى المرمى قرب نهاية شوط أول متكافئ وكان قريبا من هز الشباك في الشوط الثاني عندما ارتطمت تسديدته بالقائم.
وكان أتليتيكو الطرف الأفضل بعد استئناف اللعب وتصدى جوردي ماسيب حارس ريال بلد الوليد لتسديدة المهاجم ألفارو موراتا بينما رد القائم محاولة للبديل أنخيل كوريا قبل النهاية بعشر دقائق.

ريال مدريد يتصدر الترتيب برصيد 18 نقطة
ويملك فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، الذي فشل في التسجيل في أربع من آخر خمس مباريات بالدوري، 15 نقطة من ثماني مباريات وتراجع إلى المركز الثالث خلف برشلونة الذي تغلب 4-صفر على ضيفه أشبيلية. ويتصدر ريال مدريد الترتيب برصيد 18 نقطة.
وقال سيميوني "لو شاهدت مستوانا في الشوط الأول تجد أننا اقتنصنا نقطة التعادل لكن في الشوط الثاني أهدرنا نقطتين.
"تحسن الأداء في الشوط الثاني وكنا أكثر قوة. سنحت فرصتان لنا لحسم الفوز. كنا قريبين من الأداء الذي أردناه. نحتاج لنصبح أكثر دقة وفعالية داخل منطقة الجزاء".
وانتقد ساؤول نيجيز لاعب وسط أتليتيكو أداء فريقه لعدم بدء المباراة بقوة.
وأضاف "لا أشعر بالكثير من الايجابية عقب المباراة. لم نبدأ اللقاء بالطريقة اللازمة. نحتاج للعب للفوز من الدقيقة الأولى وإلا ما حدث اليوم سيستمر. هذا حدث في مناسبات قليلة ويجب أن نقف ونراجع أنفسنا".


Photo by Denis Doyle/Getty Images


Photo by Denis Doyle/Getty Images


لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق