اغلاق

مزارع من قلنسوة :‘ نعاني من قلة الاراضي لدينا ‘

اشتكى المزارع علي قشقوش من مدينة قلنوة من الأوضاع الحالية وغلاء المعيشة حيث قال أنه "أثّر عليهم كمزارعين ، فاليوم زراعة التوت تكلف الكثير من المال ،
Loading the player...

وهناك نقص في العمال ، والكثير من الأمور التي تواجهنا نحن المزارعين حتى ينمو التوت ونستطيع ان نقطفه حيث تنخفض الأسعار في الأسواق ولا نربح كثيراً ، ولكن بالمقابل زراعة التوت تحتاج الكثير من الجهد والمال " .
وأضاف قائلا لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" قمت في الأيام الأخيرة بتجهيز ارضي الخاصة لزراعة التوت هذا الموسم ، ونأمل ان تكون سنة خير على الجميع ، حيث نسمع في الأرصاد الجوية ان الشتاء هذا العام سيكون ماطرا بشدة ، وهذا الامر يساعدنا نحن المزارعين ، فعندما يكون الطقس باردا ينجح التوت ، زراعة التوت تبدأ من تاريخ 10/09 الى شهر 12 ، حركة 3 اشهر يكون هناك نمو للتوت " .

" تواجهنا مشكلة قلة وجود أراض للزراعة وصغرها "
واستطرد قائلا :" هناك مشكلة ، فنحن المزارعون تواجهنا وهي قلة وجود أراض للزراعة وصغرها ، المزارعون في الوسط اليهودي لديهم 200 دونم للشخص الواحد ويعملون وهم مسرورون ، ولكن نحن اذ رأينا المزارعين في قلنسوة نرى ان كل شخص عنده دونمات معدودة وهذا الشيء صعب علينا ، انا شخصيا لدي دونمات معدودة ولكن كل دونم في منطقة معينة ، ويصعب علي التنقل " . 


المزارع علي قشقوش - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق