اغلاق

تسجيل، تعارف وشوبينج في أول أيام العام الدراسي في جامعة بئر السبع

ما يقارب 19 ألف طالب وطالبة من الوسطين العربي واليهودي افتتحوا عامهم الدراسي الجديد في جامعة بن غوريون في مدينة بئر السبع أمس الاحد،
Loading the player...

 حيث شهد حرم الجامعة والاقسام المختلفة والساحات الخارجية ازدحامات كبيرة ، منهم من يبحث عن قاعة الدراسة وخاصة الطلاب الجدد، ومنهم من ينهي الإجراءات اللازمة لاستلام الموافقة وإنهاء قضية الأقساط الجامعية والقسم الأكبر كان يبحث عن أصدقاء الدراسة والتعرف على اصدقاء جدد .
  وأكثر ما تميزت به الساحات الخارجية في حرم الجامعة، هو العدد الكبير من الاكشاك والأسواق المتنقلة التي انتشرت على مساحات كبيرة ، حيث كانت فرصة للكثير من الجامعيين للشوبينج والمشتريات. 
 
"أنصح الطلاب جميعا باستغلال الخدمات التي تقدم لهم وخاصة الطلاب الجدد"
البروفيسور جهاد الصانع، مساعد رئيس جامعة بئر السبع تحدث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما حول افتتاح الاعام الاكاديمي قائلا :" اولا نحن نشهد قضية التغييرات التي حصلت خلال السنة الأخيرة من ناحية ازدياد عدد الطلاب وخاصة الطالبات حيث أن نسبتهن أعلى من نسبة الطلاب الذكور. وهنا أتحدث عن الطالبات العربيات اللواتي نجدهن اليوم في كليات وتخصصات لم نكن نجدهن هناك مثل كلية الهندسة وكلية العلوم الطبيعية والحاسوب. وخلال السنوات الأخيرة كان هنالك برنامج "بوابة الأكاديمية" للطلاب العرب في الجنوب من أجل تأهيلهم للتعليم الأكاديمي في مواضيع مختلفة من بينها مواضيع اللغات والرفاه الاجتماعي". 
واضاف  الصانع:" أنصح الطلاب جميعا باستغلال الخدمات التي تقدم لهم وخاصة الطلاب الجدد، كما واتمنى لجميع الطلاب عاما دراسيا موفقا وناجحا".

"سوف نخصص يوم خاص للطلاب العرب "
"اما الدكتور منصور النصاصرة، محاضر في جامعة بئر السبع فقال  في حديثه لموقع بايت وصحيفة بانوراما :" نشاهد اليوم اجواء احتفالية في الجامعة قبل بداية الحياة الأكاديمية، حيث قامت الجامعة باستقبال ما يزيد عن 19 ألف طالب وطالبة من شتى أنحاء البلاد من بينهم 500 طالب عربي جديد ونتمنى لهم سنة أكاديمية موفقة . ومن المعروف أن جميع الأقسام في الجامعية تقوم خلال الأسبوعين القادمين باستقبال الطلاب من خلال لقاءات مباشرة بين الطلاب والأساتذة يتعرق من خلالها الطالب على معلومات جديدة على كافة المستويات. وسوف نخصص يوم خاص للطلاب العرب قريبا للاستماع لهم والتحدث معهم بشكل مباشر ومساعدتهم في شتى المجالات".

"الجامعة هي تجربة مثرية وغنية "
من ناحيتها قالت الطالبة الجامعية شادن درويش:" اولا اتمنى لجميع الطلاب سنة دراسية موفقة ، الجامعة هي تجربة مثرية وغنية وهنالك تجربة اجتماعية أكثر منها أكاديمية وعلى الطلاب استغلال العلاقات الاجتماعية الموجودة وعليكم التعلم بكل ثقة والتقدم للمنح والتطوع وتجربة الحياة الجامعية بكل ما تحمل من معنى ، فشل ونجاح والتعرف على محاضرين وتقوية العلاقات الأكاديمية في الجامعة".
اما الطالب يوسف عكري فقال :" تشهد الجامعة اليوم اجواء مميزة ونتمنى لجميع الطلاب سنة دراسية موفقة، وانصح الطلاب الجدد بالكثير من الجدية التامة ولا يوجد أي خوف يواجهكم" .


الطالبة الجامعية شادن درويش- مجموعة صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما 


الدكتور منصور النصاصرة


الطالب يوسف عكري


البروفيسور جهاد الصانع


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق