اغلاق

نشطاء مناخيون يعطلون مؤتمرا دوليا عن التعدين تستضيفه أستراليا

اعتقلت الشرطة الأسترالية أكثر من 40 شخصا خارج مكان انعقاد مؤتمر دولي عن التعدين يوم الثلاثاء بعد أن حاول محتجون مناخيون منع المندوبين من دخول القاعة.


Photo by WILLIAM WEST/AFP via Getty Images)

وشبك بضع مئات من المحتجين الذين كانوا يرتدون الألوان الزاهية أذرعهم ببعضها البعض ورددوا الشعارات في حين حاولت الشرطة مرافقة المندوبين إلى داخل القاعة ومنهم متحدثون باسم مجموعة بي.إتش.بي وشركة تعدين الذهب نيوكريست.
وقالت إيما (22 عاما) وهي طالبة من اديليد "أخشى كثيرا على مستقبلي" وأشارت إلى أن قطاع التعدين ينبغي أن يخجل من أفعاله.
وأضافت "يختارون مرارا وتكرارا الربح على حساب الناس وتهجير المجتمعات ونهب الأرض".
وانتقد منظمو الاحتجاج الشرطة على استخدام الأساليب العدوانية والترويع في حين قال العديد من المندوبين إن المحتجين بصقوا عليهم.
وقالت الشرطة إن أغلب حالات الاعتقال كانت بسبب عدم إطاعة توجيهات الشرطة أو تعطيل عمال الطوارئ في حين اعتقل شخصان بتهمة الوحشية تجاه الحيوانات بعد أن ضربا حصانا تابعا للشرطة.
وتأتي الاحتجاجات في الوقت الذي تعاني فيه صناعة التعدين من ضغوط لمعالجة قضايا مثل تغير المناخ والتلوث ولتحسين صورتها التي شوهتها كوارث بيئية.
وقال جان-سيباستيان جاك الرئيس التنفيذي لشركة ريو تينتو في مؤتمر في لندن يوم الاثنين إن شركات التعدين بحاجة لإيجاد سبل لتلبية مطالب متزايدة من المستثمرين ومن المجتمعات باتباع ممارسات تتسم بدرجة أكبر من المسؤولية.
وفي المؤتمر الدولي للتعدين والموارد الذي اجتذب سبعة آلاف مندوب من أكثر من مئة دولة، أشار العديد من المتحدثين إلى تغييرات في أساليب الصناعة. وتحدث رئيس بي.إتش.بي عن سعي شركته لشراكات تضمن سلاسل إمداد ملتزمة بالأخلاقيات مضيفا أن الشركة تخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن الشحن وتسعى لتحقيق تنوع أكبر في القوة العاملة.


Photo by WILLIAM WEST/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق