اغلاق

وزير الطاقة الأمريكي يرفض الإدلاء بشهادته في التحقيق الخاص بمساءلة ترامب

قالت متحدثة باسم وزارة الطاقة الأمريكية يوم الجمعة إن وزير الطاقة ريك بيري سيرفض الإدلاء بشهادته هذا الأسبوع في التحقيق الذي يقوده الديمقراطيون،


Photo by Mark Wilson/Getty Images

 ويهدف إلى مساءلة الرئيس دونالد ترامب.
ويمثل رفض بيري الذي لعب دورا محوريا في الجدل المثار بشأن أوكرانيا آخر مثال على رفض إدارة ترامب التعاون مع تحقيق يسير بوتيرة سريعة في مجلس النواب.
كان ترامب قال يوم 17 أكتوبر تشرين الأول إن بيري استقال من الحكومة وسيترك منصبه بحلول نهاية العام.
وقال مسؤول في التحقيق إن بيري والقائم بأعمال مدير مكتب الميزانية في البيت الأبيض راسل فوت ومسؤولين اثنين آخرين طُلب منهم الشهادة يوم الأربعاء في جلسة مغلقة أمام اللجان الثلاث التي تقود التحقيق في مجلس النواب.
ويركز التحقيق على مكالمة هاتفية جرت يوم 25 يوليو تموز وطلب خلالها ترامب من الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي التحقيق مع جو بايدن خصمه السياسي ونائب الرئيس السابق والمنافس بقوة على نيل ترشيح الحزب الديمقراطي لخوض انتخابات الرئاسة العام المقبل وكذلك التحقيق مع ابنه هنتر الذي كان مديرا لشركة طاقة أوكرانية.
ويتهم الديمقراطيون ترامب باستغلال سلطته ومحاولة الضغط على حليف أمريكي للتدخل في الانتخابات الأمريكية لمصلحته.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الطاقة شايلين هاينز في بيان إن "الوزير لن يشارك في تحقيق سري بالمجلس يتم فيه منع محامي الوزارة من الحضور. إذا كانت اللجنة حريصة على إجراء عملية جادة فهناك ترحيب بأن ترسل دعوة للوزير للمشاركة في جلسة علنية يحضرها محامي الوزارة ويمكن للشعب الأمريكي مشاهدتها".
وقالت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب يوم الجمعة إنها تتوقع أن تبدأ هذا الشهر الجلسات العلنية في تحقيق المساءلة.
وأضافت في مقابلة مع بلومبرج "أتصور أنه ستكون هناك جلسة علنية في نوفمبر".
وقالت بيلوسي التي تنتمي للحزب الديمقراطي إن أي قضية لمساءلة الرئيس "ينبغي أن تكون متماسكة بشدة".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق