اغلاق

شابة نصراوية تعشق الرسم .. عينها على بلد دافنشي !

دراسة اللقب الاول في مجال الرسم في ايطاليا! هذا هو حلم الشابة النصراوية نرجس علي موسى ( 17 عاما) ، علما ان دراسة الفن في إيطاليا قد تكون فرصة للطلاب


صور وصلتنا من الشابة نرجس موسى

المبدعين لصقل مواهبهم  باشراف أساتذة مرموقين .
فالعديد من عمالقة الفن مثل دافنشي، مايكل أنجلو، وبوتيتشيلي لقد تركوا بصماتهم على العديد من المباني التاريخية والمعالم البارزة في ايطاليا، التي اصبحت بفضل هذه الاعمال عبارة عن متحف رائع ..
نرجس  تركض وراء حلمها ، بعزم واصرار ، فمؤخرا انهت  سنة تعليمية بموضوع الفنون التشكيلية في دار المعلمين في حيفا ، وهي حاليا تُدرس الرسم من جيل 3 سنوات لغاية 18 عاما ..
وحول بداية الطريق ، قالت نرجس موسى في حديثها لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" انها تعشق فن الرسم منذ طفولتها  وان والديها الداعم الاكبر لها،  امي وابي هما من اكتشفا موهبتي في فن الرسم ودعماني دائما .. ولولاهما لم اصل الى المكان الذي وصلته اليه اليوم" .

" عالم الحب والحياة والامل "
" الرسم هو عالم الحب والحياة والامل " بهذه الكلمات وصفت النصراوية نرجس الرسم واضافت "الرسم عالم لا استطيع الخروج منه بسهولة  .. هو عالم اخر مُثير ومشوق".
وعن المكان الذي تفضل الرسم فيه قالت نرجس موسى :" احب الرسم باجواء من  الهدوء على نغمات الموسيقى في غرفتي" .

لوحة "المندلة"
وتطرقت نرجس الى لوحة " المندلة"  مشيرة الى انها لوحتها المفضلة ، وهي عبارة عن رسم الاحصنة بالوان اكريليك والالوان الزيتية .
علما ان نرجس موسى تفضل اللون الازرق وهو المفضل بالنسبة لها .
ومضت تقول
" رسالتي من خلال رسوماتي هي التعبير عن الشخصية واطلاق العنان للحرية الداخلية كما انني اعشق الطبيعة الخلابة " ، وانهت نرجس موسى  متمنية ان ينعم العالم بسلام  وان يبتعد مجتمعنا عن  مظاهر العنف ... مؤكدة "انها لن تتخلى عن حلمها  المتمثل بحب الحياة والرسم والتعبير عن ذاتها " .

 

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق