اغلاق

أوكسليد-تشامبرلين يهدي ليفربول الفوز 2-1 على جنك

بات ليفربول حامل اللقب على بُعد خطوة واحدة من التأهل للأدوار الإقصائية بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب الفوز 2-1 على ضيفه جنك البلجيكي في أنفيلد يوم الثلاثاء.


تصوير:(Photo by Catherine IvillGetty Images)

وبات ليفربول يتصدر المجموعة الخامسة بتسع نقاط، بعدما أشرك العديد من البدلاء في ظل الارتباط بمواجهة قمة مع مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي يوم الأحد المقبل، ويليه نابولي بثماني نقاط عقب التعادل 1-1 مع سالزبورج الذي يملك أربع نقاط.
وتقدم ليفربول، الذي بدأ المباراة دون روبرتو فيرمينو وساديو ماني، بهدف في الدقيقة 14 عن طريق جورجينيو فينالدم بتسديدة من مدى قريب بعد تمريرة منخفضة من جيمس ميلنر من ناحية اليسار.
وأهدر فريق يورجن كلوب عدة فرص لتعزيز التقدم لكنه عوقب على ذلك قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول عندما قابل التنزاني علي مبوانا سماتا تمريرة برايان هينين من ركلة ركنية ووضع الكرة بضربة رأس رائعة في المرمى.
وأعاد أليكس أوكسليد-تشامبرلين التقدم لأصحاب الأرض في الدقيقة 53 حيث تلقى تمريرة رائعة من محمد صلاح على حافة المنطقة وسدد كرة قوية في المرمى.
وقال ميلنر ”كل مباراة تكون صعبة في دوري الأبطال. من الممل تكرار ذلك لكنه الواقع. نريد إنهاء المهمة الآن. نحن في موقف جيد“.
ويلعب نابولي في ضيافة ليفربول في 27 نوفمبر تشرين الثاني وسيحاول ليفربول ضمان التأهل لدور الستة عشر قبل خوض الجولة الأخيرة خارج الأرض أمام سالزبورج في العاشر من ديسمبر كانون الأول.
وأجرى كلوب عدة تغييرات في التشكيلة الأساسية وأشرك ديفوك أوريجي أمام الفريق البلجيكي الذي شهد بداية مسيرته كلاعب شاب.
وأهدر ليفربول عدة فرص خلال المباراة مع ظهور المصري صلاح بأقل من مستواه المعهود والافتقار للدقة أمام المرمى.
وسيطر ليفربول على أغلب فترات المباراة لكنه احتاج إلى إنقاذ رائع من الحارس أليسون بيكر بعد تسديدة هينين قبل تسع دقائق من النهاية بينما بقي جنك دون أي فوز.
وقال كاسبر دي نوري مدافع جنك ”بقليل من الحظ كان يمكن للنتيجة أن تصبح 2-2. استقبال هدفين فقط في أنفيلد ليس بالشيء السيء. كنّا نعرف أننا سنتعرض للضغط هنا وهذا لا يمكن تجنبه هنا“.


تصوير:(Photo by Catherine IvillGetty Images)

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق