اغلاق

أهدأ مكان في العالم: هذه المنطقة لا يوجد بها أحياء ولا حتى بكتيريا

رغم وجود فرضية علمية تربط بين نشأة الحياة أينما توجد المياه، إلا أن هناك مناطق بكوكب الأرض خالية تماماً من الحياة رغم وجود المياه،


صورة توضيحية، تصوير: iStock-Janos

حتى البكتيريا لا تعيش فيها.
لا تفكر في الذهاب إلى وادي البراكين دالول في إثيوبيا، حيث البقعة الأسخن في العالم، لا يوجد بها أي أحياء ومياهها تفتت الخلايا الحية، ولهذا السبب يمكن وصفها بأهدأ مكان في العالم.
أثبت فريق علمي من جامعة باريس الجنوبية، عدم إمكانية وجود أي كائن حي في وادي البراكين دالول في إثيوبيا.
وتفيد مجلة Nature Ecology & Evolution، بأن الباحثين يشيرون إلى أن المياه على سطح الأرض تستخدم كمعيار لتحديد إمكانية وجود الحياة في مكان ما من عدمها، إلا أنه خلال عمل البعثة العلمية للجامعة في وادي البراكين في إثيوبيا، اتضح وجود أماكن على الأرض محرومة من الحياة رغم وجود المياه.
وبحسب الخبراء، يعود السبب في ذلك إلى أن المياه الموجودة بوادي البراكين ساخنة للغاية إذ تصل درجة حرارتها إلى 109 درجات مئوية، كما أنها مياه مالحة ومشبعة بالماغنسيوم.
وذكر الخبراء أن تركيبة المياه في هذا المكان قاتلة للخلايا الحية.
ورغم ذلك اكتشف الباحثون وجود حياة على مقربة من وادي البراكين، وتمثلت في وجود بكتيريا قديمة أحادية الخلية Archaea.
وادي البراكين دالول بأملاحه ومصادره الحمضية، أدرج ضمن قائمة أسخن مناطق العالم، فوفقًا للخبراء فإن درجة حرارة الهواء في الوادي هي الأعلى عالمياً.
وتضم قائمة أسخن مناطق العالم كذلك: مدينة العزيزية في ليبيا، مدينة وادية الخليفة في السودان، ووادي الموت في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية.


صورة توضيحية، تصوير: iStock-DavorLovincic


صورة توضيحية، تصوير: iStock-IulianUrsachi

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق