اغلاق

كشافة ‘حي البستان‘ في سلوان تحتفل بالمولد النبوي

جابت مجموعة كشافة حي البستان سلوان أحياء وشوارع وأزقة بلدة سلوان إحياءً لذكرى المولد النبوي الشريف ، وقد شارك بمقدمة المسيرة رئيس مجلس ادارة جمعية البستان


تصوير :  الصحفي أحمد جلاجل

قتيبة عودة وأعضاء مجلس الادارة هيثم أبو تايه وأمير مراغة، وأعضاء رابطة حمائل سلوان أحمد سمرين و منذر صيام ، ورئيس لجنة الدفاع عن أراضي وعقارات سلوان مراد ابو شافع، ورئيس تجمع مؤسسات سلوان فوزي شعبان وأهالي وشباب بلدة سلوان والقادة الكشفيين ومتطوعين الدفاع المدني الفلسطيني لمحافظة القدس.
حيث إنطلقت المسيرة الكشفية من حي وادي حلوة الملاصق لسور مدينة القدس ، مروراً بعين سلوان وحي البستان وصولاً لبئر أيوب وختاماً في عين اللوزة والجسر بواد قدوم. 
ورفعت خلال المسيرة الكشفية الأعلام الوطنية والرايات الكشفية ، ولافتة " لن ننساك لفقيد سلوان والقدس المرحوم الشاب علي روحي دعنا". 

"يلا نفرح"
وفي يوم الأحد شاركت المجموعة الكشفية في حفل افتتاح مهرجان "يلا نفرح" في مستشفى المطلع لأطفال وأهالي مرضى السرطان.
وقد هنأ قتيبة عودة رئيس مجلس ادارة جمعية البستان سلوان  الأمة العربية والإسلامية بالمولد النبوي الشريف ، وشكر قيادة المجموعة الكشفية على إحياء هذه الأجواء الطيبة والمباركة وقدر إهتمامهم وإحترامهم لكل المناسبات التي تمر على الشعب الفلسطيني وإحياءهم لها.  
وشكرهم خاصةً على إحترامهم لحالة الحزن التي كانت سلوان تمر فيها حداداً على إبن البلدة علي دعنا ولفتتهم الطيبة بعمل لافته خاصة له. 
وشكر كل من دعم المجموعة الكشفية بحضوره ومؤازرته سواء بالتواجد الفعلي أو بالدعم النفسي .
وأشاد بدور الكشاف الفلسطيني في بناء المجتمع وإحتواء أفراده، وخاصة في بلدة سلوان لخصوصية المنطقة وحاجة أطفالها وشبابها لجسم يحتويهم ويوجه أهدافهم وطموحاتهم ويصقل شخصياتهم .
وأضاف "أن هذه الفعاليات مستمرة وأن بناء المجتمع يبدأ من بناء فرد واعي لحقوقه وواجباته ويعطي من وقته وتطوعه لبناء مجتمع قوي".

(وافانا بالخبر والصور الصحفي أحمد جلاجل )

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق