اغلاق

هدم بيت في كفر قرع - اللجنة الشعبية والمجلس : ‘خط أحمر‘

ذكر اهال من كفر قرع انه تم هدم بيت هذا الصباح ، وان قوات من الشرطة تواجدت في المكان ومنعت الاهالي من الاقتراب لمكان الهدم . واضاف الاهالي انه تم
Loading the player...

 اغلاف الشارع الرئيسي لمدخل القرية وتعطيل حركة السير في المكان".
 وجاء في بيان صادر عن اللجنة الشعبية والمجلس المحلي في كفر قرع :"  بسم الله الرحمن الرحيم ، لا لهدم البيوت ماضون في مسيرة الاصلاح".
واضاف البيان :" اهلنا الأحباب في كفر قرع ، نحن في اللجنة الشعبية والمجلس المحلي قاب قوسين أو أدنى من إعلان الأتفاق على الصلح وإذ بالشرطة والمؤسسة الإسرائيلية تخرج لنا بأمر هدم مستهجن لبيت الحاج جهاد سلامه مصري والذي قد تم بناءه قبل عدة سنوات، فلماذا الهدم الان !!!!!! وهذا يعني هدم لمسيرة الأصلاح في بلدنا الحبيب".
وتابع البيان :" نقولها في اللجنة الشعبية والمجلس المحلي ومع كافة أهالي كفر قرع سنقف وقفة رجل واحد ضد أي عملية هدم في بلدنا.
بيوت كافة أهلنا في كفر قرع هي بيت لكل واحد منا وسندافع عنها بكل قوة ولن نسمح بهدمها أو الأستفراد بأهلها لتنفيذ مآرب مبيّتة ضد أهلنا مصدرها سياسات تحركها العقلية العنصرية لحكومة إسرائيل وأذرعها".
واضاف :" نطالب الشرطة ووزيرها المسؤول وكافة أذرعها أن تحارب وتجتث العنف والجريمة في كفر قرع". وفق ما جاء في البيان .

مجلس محلي كفرقرع يستنكر هدم بيت عائلة الحاج جهاد مصري :"
وحدتنا أقوى من جرافاتهم "
اصدر المحامي فراس احمد بدحي رئيس مجلس محلي كفرقرع بيانا يستنكر من خلاله عملية هدم بيت عائلة الحاج جهاد مصري اليوم الثلاثاء ،  وجاء في البيان :" باسم مجلس محلي كفرقرع نستنكر بأشد عبارات الاستنكار،  ما قامت به قوات الشرطة بمرافقة مراقبين من مؤسسات التنظيم اللوائية بعمليات هدم ظالمة لعائلة الحاج جهاد مصري من كفرقرع.
ان مثل هذا التصرف اتجاه المواطنين العرب تثير الاستهجان والاشمئزاز خاصة وانه لم تعطى الفرصة الكافية لصاحب البيت وعائلته لتدبير امورهم القانونية قبل الهدم".
واضاف :"
سوف نقف الى جانب المواطنين في كفرقرع وكافة البلدات العربية من اجل الدفاع عن حقوقهم الاساسية،  ولن نتركهم عرضة لظلم المؤسسات الحكومية ، سوف نقف دائما مع المواطن ضد اي عملية هدم يتعرض لها المواطن العربي اينما كان وحيثما وجد".
وتابع :"
نؤكد هنا اننا نرى ببالغ الخطورة عملت الهدم ونؤكد ان المس بالأرض والمسكن خط احمر ، واذ نشير ان عملية الهدم تأتي في وقت نحن قريبين جدا من الوصول الى الإصلاح مع جميع الأطراف وبعد ان ابدوا نيه صادقه لاحلال الصلح لذالك واذ نؤكد ان وحدتنا ومساعينا للصلح والحفاظ على كفرقرع واحدة وموحدة أقوى من جرافاتهم". وفق ما جاء في البيان الصادر عن المحامي فراس احمد بدحي رئيس مجلس محلي كفرقرع.


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما 




تصوير اهال

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق