اغلاق

اتفاق وقف إطلاق النار بين الجهاد الاسلامي في غزة واسرائيل - الجيش الاسرائيلي يلخّص ‘الحزام الاسود‘

تم التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار بين غزة وإسرائيل، دخل حيز التنفيذ في الساعة الخامسة والنصف (05:30) من صباح اليوم الخميس، بحسب مصادر فلسطينية.
اتفاق وقف إطلاق النار بين الجهاد الاسلامي في غزة واسرائيل، تصوير الجيش
Loading the player...

وأكد مصعب البريم الناطق باسم الجهاد الإسلامي التوصل للاتفاق.
وبعد الإعلان عن التوصل للاتفاق ودخوله حيز التنفيذ، دوّت صفارات الإنذار في مناطق غلاف غزة، فيما  بقيت طائرات الاستطلاع تحلق في أجواء غزة.
قبل ذلك، قال مسؤولون طبيون وسكان إن  "ضربة صاروخية إسرائيلية في قطاع غزة أدت إلى استشهاد ستة أفراد من عائلة واحدة اليوم الخميس ليصل عدد الشهداء في القطاع إلى 32 شخصا".
وأوضحت تلك المصادر أن الضحايا الذين قد قضوا في تلك الهجمة في دير البلح بقطاع غزة هم رجل وزوجته و3 أطفال وسيدة أخرى.
وفي وقت سابق بثت حركة الجهاد الإسلامي  في غزة، مشاهد لعمليات إطلاق صواريخ على إسرائيل، وقالت إنها أطلقت عشرات القذائف اليوم.

شروط الهدنة
ونقلت حركة الجهاد لإسرائيل شروطا لهدنة في قطاع غزة بوساطة مصرية، وشملت الشروط  التي حددها القيادي بالحركة زياد النخالة في مقابلة تلفزيونية وقف اغتيال النشطاء والمتظاهرين على حدود غزة، واتخاذ إجراءات لرفع الحصار عن القطاع، بالإضافة لعدم استخدام الرصاص الحي ضد مسيرات العودة.
وكان وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس قد قال بأن إسرائيل قد تشن غزوا بريا لقطاع غزة، وذلك عقب وصف الأمم المتحدة الوضع في غزة بأنه بالغ الخطورة.
ووصف المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف التصعيد في غزة بأنه "خطير جدا".
وكان ملادينوف غادر اسرائيل في وقت سابق من الأربعاء متوجها إلى القاهرة، حيث اجتمع مع المسؤولين الأمنيين المصريين، بدءا بضباط جهاز المخابرات العامة المصرية المسؤولين عن الملف الفلسطيني، وقال إن المباحثات بين الطرفين تدور حول كيفية وقف التصعيد، وتجنيب سكان القطاع ويلات المعارك التي قد تتطور.

الجيش الإسرائيلي يعلن مقتل القيادي في الجهاد أبو ملحوس
اعلن الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الخميس، مقتل "رسمي أبو ملحوس، القيادي في الجهاد الإسلامي وقائد الوحدة الصاروخية في لواء الوسطى في التنظيم، الليلة الماضية،  في الغارة على دير البلح". بحسب ما جاء في بيان صادر عن الجيش.

الجيش الإسرائيلي يلخص عملية "الحزام الأسود"
لخص الجيش الإسرائيلي صباح اليوم، الاحداث في غزة، والتي اطلق عليها اسم "الحزام الأسود".  وعمم المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيحاي أدرعي، بيانا جاء فيه:" دخل وقف إطلاق النار حيّز التنفيذ قبل قليل بعد استكمال خطة الحزام الأسود التي تمكن جيش الدفاع فيها خلال يوميْن من تحقيق كامل أهدافها وتوجيه ضربة مؤلمة لمنظمة الجهاد الإسلامي.  نتيجة هذه النشاطات تم توجيه ضربة ملموسة لمنظومة القيادة والسيطرة للجهاد الاسلامي والتي بدأت باستهداف القيادي بهاء أبو العطا الذي عمل جاهدًا خلال السنوات الماضية وكان مسؤولًا عن معظم عمليات إطلاق القذائف الصاروخية من غزة باتجاه إسرائيل في الأشهر الأخيرة. الحديث عن قنبلة موقوتة وعملية استهدافه حال دون ارتكابه هجمات تخريبية في مسارات متنوعة للتنفيذ بشكل فوري.
كما تمكن جيش الدفاع من استهداف نحو 25 مخربًا أي نشطاء في خلايا مطلقي القذائف الصاروخية خلال إطلاقهم القذائف أو استعدادهم لإطلاقها بهدف إزالة التهديد.  كما تم استهداف عشرات البنيات التحتية الإرهابية ومجمعات عسكرية فوق وتحت الأرض وأيضًا مواقع بحرية تابعة للجهاد الإسلامي". وفق بيان الجيش الإسرائيلي.
أضاف البيان:" خلال الهجمات التي تم تنفيذها بشكل جراحي ودقيق واعتمدت على قدرات استخبارية وعملياتية عاليا حيث تم استهداف عشرات الأهداف الإرهابية بما شكل ضربة لقدرات مركزية للجهاد الإسلامي بما فيها مستودعات لإنتاج الأسلحة ومخازن الأسلحة ومجمعات عسكرية ومجمعات تدريب وقوارب للقوة البحرية وفتحات الأنفاق الإرهابية وغرف عمليات وغيرها.
لقد تم بلورة الخطة العملياتية من قبل القيادة الجنوبية العسكرية بتعاون مع جهاز الأمن العام وهيئة الاستخبارات العسكرية وسلاح الجو إلى جانب قيادة الجبهة الداخلية.
جيش الدفاع يبقى في حالة التأهب والاستعداد لمواجهة سيناريوهات متنوعة ومستعد لحالات دفاعية وهجومية وفق الحاجة". نهاية بيان الجيش الإسرائيلي كما وصلنا حرفيا.


تصوير: GIL COHEN-MAGENAFP via Getty Images


تصوير الجيش

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق