اغلاق

كمبوديا تطلق سراح أكثر من 70 ناشطا سياسيا بكفالة

قال رئيس الوزراء الكمبودي هون سين يوم الخميس إنه أصدر أمرا بإطلاق سراح أكثر من 70 من ناشطي المعارضة بكفالة كان قد ألقي القبض عليهم في


رئيس الوزراء الكمبودي هون سين في كمبوديا  (Photo by Ng Han Guan - Pool/Getty Images)

  الأسابيع القليلة الماضية واتهمتهم السلطات بالتخطيط للإطاحة بالحكومة.
ويواجه هون سين، الذي يحكم كمبوديا منذ أكثر من 34 عاما، ضغوطا دولية متزايدة لتحسين سجل حقوق الإنسان حيث هدد الاتحاد الأوروبي بسحب مزايا تجارية مهمة.
وقال رئيس الوزراء في كلمة ألقاها في مصنع جديد للأسمنت في إقليم كامبوت في جنوب البلاد موجها حديثه للسلطات القضائية "هناك أكثر من 70 شخصا، من فضلكم سرعوا العمل في هذه القضية كي يتسنى إطلاق سراح هؤلاء الأشقاء بكفالة".
وألقت كمبوديا القبض على العشرات قبيل يوم السبت الماضي عندما أعلن المعارض البارز سام رينسي أنه سيعود للوطن من منفاه الاختياري ليحشد المعارضة ضد حكم هون سين.
لكنه لم يعد لكمبوديا وقال إنه منع في باريس من ركوب الرحلة المتجهة إلى تايلاند. ثم سافر بدلا من ذلك إلى ماليزيا ووصل إلى إندونيسيا يوم الخميس.
وقال هون سين إنه إلى جانب إصدار أمر بإطلاق سراح ناشطي المعارضة أمر وزارة العدل بسحب أوامر اعتقال ناشطين آخرين من المعارضة فروا إلى تايلاند أو يختبئون في كمبوديا.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق