اغلاق

ستيفانوس تيتيباس يهزم روجر فيدرر ويبلغ نهائي البطولة الختامية

صعق ستيفانوس تيتيباس منافسه روجر فيدرر ليبلغ نهائي البطولة الختامية لموسم تنس الرجال في مشاركته الأولى بعدما تغلب على اللاعب الفائز باللقب


 (Photo by Justin Setterfield/Getty Images)

 ست مرات بنتيجة 6-3 و6-4 بملعب أو2 أرينا يوم السبت.
وأصبح اللاعب البالغ عمره 21 عاما أول يوناني يتأهل للبطولة في نصف قرن وصمد أمام كل محاولات فيدرر وهاجم ليتغلب على منافسه السويسري.
وقدم فيدرر، الذي يكبر منافسه بنحو 17 عاما، أداء متواضعا على غير العادة إذ فشل في استغلال أول عشر فرص لكسر الإرسال.
ونجح تيتيباس، الذي لم يُظهر أي علامات على الإرهاق من هزيمته في نحو ثلاث ساعات أمام رفائيل نادال مساء الجمعة، في استغلال ثلاث من أربع فرص لكسر الإرسال.
وسيلعب في النهائي ضد حامل اللقب ألكسندر زفيريف، الذي خسر أمام اللاعب اليوناني في دور المجموعات، أو النمساوي دومينيك تيم.
وتمتع فيدرر بدعم كبير من 17500 متفرج في الملعب وحتى في النهاية بدا أنه سيقلب الأمور رأسا على عقب عندما تعثر تيتيباس عند امتلاك الإرسال لحسم المباراة.
لكن هذا لم يحدث إذ وجه اللاعب اليوناني، وهو الأصغر سنا في بطولة العام الحالي، ضربة أخرى من الجيل الشاب الذي بدأ يسحب البساط من الجيل القديم.
وقال تيتيباس الذي استهل العام بفوز على فيدرر في أستراليا المفتوحة "أنا فخور بنفسي اليوم. في بعض الأحيان خلال مباريات مثل هذه تذهل نفسك بقدرتك على تجاوز كل الصعوبات وكل هذه الفرص لكسر الإرسال.
"انتصار اليوم ربما هو أحد أفضل مبارياتي هذا الموسم. وهذه هي اللحظات التي انتظرتها دائما".
وقبل يومين قدم فيدرر أداء ساحرا ليسحق نوفاك ديوكوفيتش ويبلغ الدور قبل النهائي للمرة 16 في 17 مشاركة في البطولة الختامية.
وبدا أن بدايته ستكون قوية عندما حصل على فرصة كسر الإرسال في الشوط الافتتاحي لكنه أطاح بضربة أمامية في الإرسال الثاني.
وبدلا من تحديد إيقاع المباراة دق مشهد فشله في ضربتين في الشوط التالي ناقوس الخطر. واستغل تيتيباس الفرصة بدون رحمة لكسر إرسال منافسه بضربة أمامية ناجحة.
وفرط فيدرر في ثلاث فرص لكسر الإرسال عندما كان تيتيباس متقدما 4-2 لكن نقطة التحول في المباراة جاءت عند فرصة حسم اللاعب اليوناني المجموعة الأولى وهو متقدم 5-3.
وشهد الشوط التاسع الماراثوني الذي استمر 13 دقيقة تبادل تسديد الكرات بشكل مذهل من عند الخط الخلفي.
وحصل فيدرر على فرصة أخرى لكسر الإرسال لكن تيتيباس أنقذها بضربة مباشرة واثقة. ثم حصل تيتيباس على ست فرص لحسم المجموعة أنقذها فيدرر قبل أن يفوز اللاعب اليوناني بالمجموعة الأولى من الفرصة السابعة عندما سدد فيدرر كرة أمامية في الشباك.
وخسر فيدرر إرساله دون الفوز بأي نقطة في بداية المجموعة الثانية لكنه رد على الفور بكسر إرسال تيتيباس أخيرا.
وأظهر تيتيباس رباطة جأشه وتجاهل دعم الجماهير لفيدرر ليكسر إرساله مرة أخرى بضربة أمامية.
وبدا أن فيدرر يشعر بالملل قرب النهاية وعانى للحفاظ على إرساله عند التأخر 5-3 لكنه اختبر قوة أعصاب تيتيباس.
فعندما أخطأ اللاعب اليوناني في عدة ضربات وتأخر 40-15 بدا أن أعصابه ستنهار لكن فيدرر كان سخيا.
وانتفض تيتيباس ليحسم المباراة بضربة إرسال ساحقة هي السادسة له في المواجهة.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق