اغلاق

علماء يطورون جلدا بشريا يمكن طباعته في أقل من دقيقة

طور علماء في سنغافورة جلدا يشبه الجلد البشري يمكن طباعته في أقل من دقيقة لاستخدامه في تجارب مستحضرات التجميل وغيرها من المواد كوسيلة بديلة عن التجارب
تصوير رويترز - علماء يطورون جلدا بشريا يمكن طباعته في أقل من دقيقة
Loading the player...

التي تجرى على الحيوانات أو الجلد البشري.
قطعة من الجلد في حجم عقلة الإصبع تقريبا يمكن طباعتها في أقل من دقيقة. تقدم علمي قد يحدث تغييرا كبيرا في مستقبل التجارب غير الحيوانية لمنتجات منها مستحضرات التجميل وغيرها.
المادة مصنوعة من خلايا جلد متبرعين ومن الكولاجين ولها الخصائص الكيميائية والبيولوجية الموجودة في جلد الإنسان، كما يوضح جون كوه مدير المختبر في شركة دينوفا ساينسس التي تتعاون مع جامعة نانيانج التكنولوجية في سنغافورة لإنتاج هذه المادة.
ويقول كوه إن الصناعة تتجه نحو تجارب خالية من الحيوانات : "التجارب على الحيوانات محدودة أو محظورة في العديد من المناطق حول العالم. لذا نريد حقا أن نقدم حلا للتجارب على الجلد بدون استخدام الحيوانات أو الجلد البشري"
وقام الفريق بتسريع عملية التصنيع باستخدام آلة طباعة لوضع طبقات مصممة بدقة تشبه الجلد البشري. وتستغرق كل قطعة صغيرة من الجلد أقل من دقيقة لطباعتها وهو ما يميز المشروع.
ويتم الحفاظ على هذا الخليط لمدة أسبوعين تقريبا حتى تتكاثر خلايا الجلد وتكتسب سمكا وتتحول إلى غشاء أبيض.
ويمكن استخدام الجلد لاختبار مدى السمية أو الحساسية المحتملة لمادة ما وتغلغل المواد الفعالة لمنتجات مثل مستحضرات التجميل.
ويركز الفريق الآن على تطوير جلد يحتوي على خلايا صبغية آسيوية لاختبار آثار مستحضرات التجميل لتفتيح لون البشرة ومنتجات للعناية بها.

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق