اغلاق

هل تشعرون بالكهرباء في الجو ؟ هل هي خطيرة ؟ وما الحل

يشعر المواطنون في البلاد في هذه الايام بتماس كهربائي يصيبهم كلما لمسوا أشياء معدنية، فاذا قمت بلمس حديد، أو سرت على بلاط بيتك حافيًا ستشعر بلسعة خفيفة.

 
الصورة للتوضيح فقط-تصوير:iStock-tatyana_tomsickova

هذه اللسعة بحسب خبراء الفيزياء "طبيعية"، وتحدث في جميع مناطق العالم لكن هل هذه ظاهرة عابرة؟ وهل يوجد لها أخطار أو فوائد؟
يقول خبراء الفيزياء  انه  في ظل الجو الجاف في البلاد  فان نسبة الرطوبة متدنية جدا مقارنة مع الايام العادية ، وأن الندى يكاد يكون منعدم في هذه الأوقات وقلته تؤدي لجفاف، وبالتالي عند احتكاك بعض المواد المعدنية بجسم الإنسان، يولد شحنات كهربائية، وهذه هي الكهرباء الساكنة.

"تأخر المطر أحد أهم العوامل المؤثرة في زيادة كمية الكهرباء الموجودة في الجو"
واضافوا : "المنسوجات كلها، والصوف تحديدًا، عندما يحتك بأجسامنا أو تلامس شعر الإنسان يسمع صوت طقطقة مع ماس كهربائي خفيف ، علما أنه في بعض الحالات قد يشاهد الشخص شرارة تخرج منه، وحتى لو وصلت هذه الكهرباء لمئات الفولتات فإنها لا تؤثر على الإنسان".
واضاف الخبراء إن تلك الظاهرة طبيعية وتحدث في كثير من مناطق العالم،  وتابعوا أن تأخر المطر أحد أهم العوامل المؤثرة في زيادة كمية الكهرباء الموجودة في الجو.
ووفقا لتقرير صحيفة "كامبريدج نيوز"، فإن الهواء يعتبر عازلا كهربائيا، وهو ما يعني أن الإلكترونات لا تمر من خلاله بسهولة، ولكن عندما يحمل الهواء بخار الماء فإن جزئيات الماء تسمح للإلكترونات بالمرور بحرية أكبر.
وهذا يعني أنه في الظروف الباردة والجافة، وعندما تكون نسبة الرطوبة منخفضة في الهواء، فإنه من الصعب على الإلكترونات التحرك بسبب سخانات التدفئة في المنازل، التي تجعل الهواء أكثر جفافا، ولا تساعد على تحرك الإلكترونات بحرية. مما يوضح أن خطر زيادة الإلكترونات على أجسادنا يزيد من احتمال تعرضنا للصدمات الكهربائية.



فوائد عديدة ..
واشار الخبراء :" انه ليس من الضروري أن يشعر كل شخص بهذه الكهرباء، علما ان لظاهرة الكهرباء الساكنة فوائد عدة رغم تخوف المواطنين منها، حيث ذكروا  أنها تنشط الخلايا في القدمين، وتفرغ الشحنات، وتسهم في توصيل الدم إلى القدمين خصوصًا من يمشي على الأرض حافي القدمين على بلاط بارد سيشعر بها.
ولمنع الصدمات والتقليل من كمية الشحنات المتراكمة في أجسادنا، يمكن اتباع بعض الطرق البسيطة، من قبيل اعتماد مرطبات الهواء، وارتداء ملابس "محايدة إلكترونيا" مثل القطن، فضلا عن استعمال أحذية جلدية.
الانتباه لنوعية الملابس التي ترتديها و نوعية المفروشات الموجودة في منزلك:
على سبيل المثال،  نعل الحذاء المطاطي عازل ممتاز. وعندما تمشي على السجادة الصوف أو النايلون، تتراكم العديد من الشحنات الكهربائية في جسمك. بدلاً من ذلك حاول المشي بالأحذية الجلدية. أو قم بارتداء جوارب قطنية بدلاً من الجوارب الصوفية.
الملابس الصوفية أيضاً من المسببات الشائعة جداً لتراكم الشحنات الكهربائية في الجسم ، خاصةً في فصل الشتاء الجاف (و هو الوقت المعتاد لارتداد هذه الملابس أساساً). إذا جلست على كرسي مصنوع من قماش مناسب (قطني مثلاً) لن تعاني من هذه المشكلة كثيراً. لذلك حاول ارتداء الملابس القطنية لتجنب لسعات الكهرباء غير المرغوبة. أو ضع قماش قطني لتغطية المفروشات المسببة لتراكم الشحنات الكهربائية.
تجنب ارتداء البوليستر أو النايلون و الاعتماد على القطن 100 %، بين الملابس المسببة للكهرباء الساكنة و بين جسمك.
استخدام مطري الملابس: إن استخدام مطري الملابس له نفس دور البلسم للشعر. عند إضافة القليل من مطري الغسيل أثناء تنظيف الملابس ، يمكنك ترطيب و تطرية الملابس للدرجة التي تحتاجها لمنع تراكم الكهرباء الساكنة، أثناء عملية تجفيف الملابس.
بالإضافة إلى رش مطري الغسيل على المفروشات. حيث يساعد في التغلب على هذه المشكلة أيضاً.
إضافة بعض الخل أثناء تنظيف الملابس. و تخفيف كمية منظف الغسيل المستخدم.

ترطيب المنزل:

عند دخول فصل الشتاء، ينصح بالاعتماد على ترطيب الجو في المنزل قدر الإمكان. و يمكنك ذلك من خلال:
وعاء من الماء المغلي: على اعتبار أن الهواء الجاف هو أحد أكبر العوامل المسببة للكهرباء الساكنة. إذاً عند ترطيب الجو، يساعد في التغلب على هذه المشكلة. عند تصاعد بخار الماء المغلي في الجو لبضعة ساعات في اليوم، يساعد في ترطيب الجو و الحصول على النتيجة المطلوبة.
جهاز ترطيب الهواء: هذه الوسيلة  تعمل بنفس مبدأ وعاء الماء المغلي على الموقد. إلا أنه عند استخدام جهاز ترطيب الهواء، يمكنك الاعتماد عليه طيلة النهار و الليل، دون الحاجة لاستهلاك أو خطورة إتلاف  الموقد أو الوعاء عدة ساعات يومياً !

ترطيب الجسم و الشعر:
المواظبة على استخدام لوشن مرطب لليدين . و تدليك الجسم باللوشن (كريم لترطيب الجسم) مباشرةً بعد الاستحمام. ليس فقط للوقاية من جفاف البشرة في الشتاء. بل لمنع الشحنات الكهربائية من الالتصاق بملابسك و جسمك أيضاً أو على المفروشات أو حتى السرير.

الأيدي المبللة: كما أن الجفاف و الحرارة تعزز الكهرباء الساكنة. فإن الماء اللطيفة الباردة تساعد في التخلص منها. بالنسبة لكهرباء الشعر أو الملابس أو أي شيء آخر، فإن تبليل اليدين بالماء و تمريرها بلطف على المنطقة التي تعاني من الكهرباء، تساعد في القضاء على الكهرباء الساكنة الموجودة.

بلسم الشعر: عند استخدام بلسم للشعر أثناء الاستحمام ، أنت تعمل على ترطيب الشعر . مما يساعد في التخلص من كهرباء الشعر الساكنة.

مثبت الشعر: قد تعتقد أن البخاخ المثبت للشعر، سوف يسبب الالتصاق لأي مكان تنثره عليه، لكن هذا لا ينطبق على الملابس. لن يسبب أي مشكلة ، بل سيتخلص من الشحنات الكهربائية الموجودة.

تخفيف درجة حرارة مجفف الغسيل الكهربائي عند تجفيف الملابس.

علّاقة الملابس المعدنية:
قد يبدو لك الأمر غريباً أو غير مألوفاً، لكنه يساعد في الحقيقة.

عند تمرير قطعة معدنية على ملابسك، تمتص الكهرباء الساكنة الموجودة في الملابس. و تُعيد توازن الشحنات الكهربائية . يمككنك موازنة الشحنات الموجودة على سطح الملابس من خلال تمرير علّاقة الثياب المعدنية مثلاً على القماش.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق