اغلاق

اختتام دورتي فن التواصل مع الأبناء بمدرسة أجيال في الطيبة

تم في الايام الاخيرة اختتام مشروع " فن التواصل مع الأبناء" في مدرسة أجيال الابتدائية في الطيبة ، ضمن برنامج الاحتواء والإندماج وهو عبارة عن دورتين للاهل.


تصوير: مدرسة أجيال - الطيبة


يذكر أن كل دورة عبارة عن 10 لقاءات إسبوعية ، مدة كل لقاء ساعة ونصف . وشاركت في المشروع مجموعتان من الامهات ، المجموعة الاولى : الامهات المشاركات على مدار سنين عديدة بشكل ثابت ، ومجموعة اخرى جديدة .
يذكر أن هذه المشاريع الخاصة بالأهل بمبادرة وإشراف المستشارة التربوية ريم مصاروة ، وبدعم مستمر من قبل مدير المدرسة المربي مصطفى حاج يحيى .
منذ بداية العام الدراسي الحالي، تم تمرير دورتين متتاليتين من قبل  الاخصائية موجهة مجموعات ومعالجة سلوكية معرفيه أميرة يحيى مرعي .

 " شهادات تقدير للأمهات "
مسك الختام تم تقدير الامهات ومنحهن شهادات شكر وتقدير وتمرير ورشة عمل إجمالية للدورة من قبل المستشارة التربوية ريم مصاروه حيث عبرت الامهات عن مدى الإستفادة من هذا المشروع الذي يتجاوب على إحتياجاتهن وإكسابهن الأدوات الغنيه اللازمة للتواصل السليم مع الابناء والعائلة التي تعتبر نواة المجتمع .
وقال القائمون على هذا النشاط في المدرسة : " نحن نؤمن بالشراكة الفعّالة بين المدرسة والأسرة مما لها الاثر الإيجابي على الطالب وتعزيزه في جميع المجالات والمستويات ، مما يبعث الارتياح و الطمأنينة في نفوس الجميع، و كل هذا له تأثيرات إيجابية اتضحت في الارتقاء والسمو نحو الأفضل معنوياً، سلوكياً وتعليميا . هناك أهمية كبرى في المحافظه على المثلث الذهبي (الطالب -الأهل-المدرسة ) وتقوية الروابط بينها. ".

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق